بالفيديو - نقل الكهرباء من الفضاء إلى الأرض: تكنولوجيا قريبة جداً من متناول اليد

صورة رمزية لنقل الطاقة من الفضاء
صورة رمزية لنقل الطاقة من الفضاء © فليكر Kevin Gill

نقل الطاقة الشمسية من الفضاء إلى الأرض كان يعتبر سابقا مجرد خيالي علمي، لكنه أصبح قريبا جدا من متناول اليد إذا سارت الأمور كما يخطط لها من قبل الجيش الأمريكي.

إعلان

فقد كشف المختبر التابع للقوات الجوية الأمريكية عن تطوير مشروع "SSPIDR" الذي يهدف إلى تجميع وتركيز الطاقة الشمسية في الفضاء عبر محطات تشبه الأقمار الصناعية وإرسالها إلى قواعد مثبتة على الأرض جاهزة لالتقاط هذه الطاقة الشمسية المرسلة من الفضاء بهدف تأمين الكهرباء.

ومن المعروف أن القواعد العسكرية على الأرض تستلزم كمية كبيرة من الطاقة التي غالبا ما تؤمن من خلال مولدات كهربائية تحتاج إلى كميات كبيرة من الفيول لتشغيلها، وهو ما يشكل هاجسا أساسيا للجيوش لتأمين إيصال المحروقات المطلوبة عبر قافلة شحن كبيرة من خلال خط مؤن آمن.

لكن الجيش الأمريكي يسعى من خلال هذه التكنولوجيا إلى تأمين مصدر للطاقة لا يتطلب سوى وجود محطة التقاط تثبت داخل قاعدته العسكرية وتأمين الكهرباء من خلال الطاقة التي تتلقاها من الفضاء.

وعلى عكس الوسائل التي نعرفها لتجميع الطاقة الشمسية على الأرض، فإن هذه التكنولوجيا الحديثة لن تتطلب مساحات شاسعة لزرع ألواح كبيرة، ولا تتأثر بعوامل الطقس أو الفصول الأرضية أو التوقيت الأرضي، بل سيكون لديها وصول غير مقيد لأشعة الشمس، مما يوفر إمدادًا غير متقطع بالطاقة.

وإذا كانت الدراسات الأولى لهذا المشروع تقام لأغراض عسكرية، إلا أنه يحمل آمالا ضخمة جدا لتوفير الطاقة للقطاعات المدنية في المستقبل.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم