اكتشاف نوع جديد من الديناصورات في المكسيك عاش قبل حوالي 73 مليون سنة

جمجمة ديناصور
جمجمة ديناصور AFP - THOMAS COEX

أعلن المعهد الوطني المكسيكي للأنثروبولوجيا والتاريخ، يوم الخميس 13 مايو 2021 أن علماء آثار اكتشفوا فصيلة جديدة من الديناصورات العاشبة لم تكن معروفة، خلال عمليات تنقيب في قاع خزان سابق للمياه في ولاية كواهويلا المكسيكية.

إعلان

وحسب دراسة نشرت في مجلة "Cretaceous Research". فإن البحث الذي أجراه علماء حفريات من المعهد الوطني للأنثروبولوجيا والتاريخ (INAH) والجامعة الوطنية المستقلة في المكسيك (UNAM) أفضى إلى أن النوع المكتشف يتميز بعرف على رأسه يبلغ طوله 1.32 متراً. ونسبوا البقايا المكتشفة إلى نوع جديد غير معروف من الديناصورات أطلق عليه «تلاتولوفوس جالورم».

وتمكن العلماء من تحديد نوع الديناصور المكتشف بفضل بقاء 80% من جمجمته بحالة جيدة. في حين يرجحون أن وفاته كانت قبل 72 أو 73 مليون عام في منطقة ملأى بالمياه وغنية بالرواسب، ونتيجة لذلك غطي جسده بسرعة بالتربة، الأمر الذي ساهم في الحفاظ عليه.

ووفقا للتحاليل التي أجريت فإن بقايا «تلاتولوفوس جالورم» تختلف عن بقايا الديناصورات المنتمية إلى عائلة "Hydrosaurids".

يذكر أن ذيل هذا النوع من الديناصورات عثر عليه سنة 2005، وجرى استخراجه عام 2013. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم