إلون ماسك: سيارات تيسلا ستتمكن من بلوغ سرعة 96 كم في الساعة خلال 1.1 ثانية فقط

صورة تعبيرية لسيارة تيسلا فائقة السرعة
صورة تعبيرية لسيارة تيسلا فائقة السرعة © أ ف ب

صرح الملياردير إلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة "تيسلا" أن الجيل الثاني من سيارات Roadster الأسرع في العالم التي ينتجها ستستفيد من قوة تسريع غير مسبوقة بفضل محركات خاصة تجعلها تنتقل من السرعة صفر إلى حوالي 100 كيلومتراً في الساعة خلال أجزاء من الثانية.

إعلان

وكتب ماسك في تغريدة على حسابه في تويتر في 20 أيار/مايو 2021: "سيكون الأمر آمناً، لكنه شديد للغاية. ربما لا ينصح به للأشخاص الذين يعانون من حالات طبية معينة".

في الواقع، سيتم تجهيز الطراز الجديد من هذه السيارات بمحركات دفع بالغاز البارد تسمح لها بالانتقال من 0 إلى 96 كم في الساعة خلال 1.1 ثانية فقط.

ويعتبر هذا الرقم مذهلاً بكل المقاييس بالنظر إلى أن السيارات الرياضية المعاصرة قد تجاوزت مؤخراً فقط حد ثانيتين للوصول إلى هذه السرعة. ووفقاً لحسابات وفقًا لحسابات موقع Teslarati المتخصص في شؤون شركات "تيسلا" و"سبيس إكس" المملوكتين من قبل ماسك، فإن مثل هذا التسارع سيؤثر على السائق بشدة ولن تكون مثل هذه التجارب مخصصة لضعاف القلوب.

تم الإعلان عن هذه السيارة لأول مرة منذ ما يقرب من أربع سنوات وهي واحدة من أكثر السيارات التي ينتظرها عشاق تيسلا. ولكن قبل أن تتمكن الشركة من البدء في بيع سياراتها المزودة بمحركات صاروخية حقيقية، من المحتمل أن تواجه عقبات لا حصر لها في إقناع الجمهور بأنها آمنة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم