اكتشاف منحوتات حيوانية نادرة تعود إلى عصور ما قبل التاريخ غرب اسكتلندا

Dunchraigaig Cairn
Dunchraigaig Cairn © فليكر

عثر علماء اسكتلنديون عن طريق الصدفة على منحوتات حيوانية نادرة تعود إلى عصور ما قبل التاريخ، في مركز "Dunchraigaig Cairn" الواقع بالقرب من قرية كيلمارتن غرب اسكتلندا، في اكتشاف هو الأول من نوعه.

إعلان

 ووفقا لمعطيات نشرها موقع الإذاعة البريطانية "بي بي سي" الاثنين 31 مايو 2021 فقد ذكرت هيئة البيئة التاريخية في اسكتلندا (HES) أن المنحوتات - التي يعتقد أن عمرها يتراوح بين 4000 و 5000 عام - تم اكتشافها مؤخرا داخل مركز "Dunchraigaig Cairn" في "Kilmartin Glen  Argyll". ويُعتقد أنها تعود إلى العصر الحجري الحديث أو العصر البرونزي المبكر، وتتضمن صورًا للغزلان.

هاميش فينتون، عالم الآثار ومكتشف المنحوتات، قال إنه وجدها بالصدفة وأضاف أن منطقة "Kilmartin Glen" في براري اسكتلندا يُنظر إليها باعتبارها أحد أهم المناطق التي تتركز فيها بقايا العصر الحجري الحديث والعصر البرونزي. 

علماء هيئة اسكتلندا البيئية التاريخية، ذكروا أن الغزلان كانت تشكل مصدرا رئيسيا قيما للحوم والجلود والعظام والقرون المستخدمة في مجموعة متنوعة من الأدوات، لدى المجتمعات المحلية آنذاك.

وقالت الدكتورة ترتيا بارنيت، الباحثة المشرفة على مشروع الفنون الصخرية الاسكتلندية في HES: "كان يعتقد سابقًا أن المنحوتات الحيوانية التي تعود إلى عصور ما قبل التاريخ لم تكن موجودة في اسكتلندا، على الرغم من أنها معروفة في أجزاء من أوروبا، لذلك من المثير للغاية اكتشافها الآن هنا لأول مرة في Kilmartin Glen التاريخي. مضيفة "هذا الاكتشاف النادر للغاية سيغير تمامًا الافتراض القائل بأن الفن الصخري في عصور ما قبل التاريخ في بريطانيا كان بشكل أساسي هندسيًا وغير رمزي."

الدكتورة بارنيت  أشارت ايضا إلى أن هناك عددًا قليلاً من المنحوتات الأخرى للغزلان التي تعود إلى عصور ما قبل التاريخ في المملكة المتحدة، لكن المنحوتات الأخرى الوحيدة التي تم إنشاؤها في أوائل العصر البرونزي كانت "تخطيطية للغاية". 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم