بالفيديو - علماء يضعون لأول مرة في التاريخ خريطة ثلاثية الأبعاد للغلاف الشمسي

صورة تعبيرية للرياح الشمسية
صورة تعبيرية للرياح الشمسية © ويكيبيديا

تمكنت مجموعة من العلماء ولأول مرة في التاريخ من إنشاء خريطة ثلاثية الأبعاد مستفيدة من بيانات الأقمار الصناعية للغلاف الشمسي أي "منطقة تأثير" الشمس والتي تمتد إلى ما هو أبعد من النظام الشمسي نفسه.

إعلان

قال موقع Futura Sciences في 18 حزيران/يونيو 2021 إنه ولسنوات حاول الباحثون تقديم صياغة نظرية لشكل الغلاف الشمسي بطريقة نظرية بالقول إنه يتكون من المذنبات أو إنه على شكل "هلال منكمش".

واليوم يقول العلماء في مختبر "لوس ألاموس الوطني" في ولاية نيو مكسيكو الأمريكية إنهم تمكنوا من رسم خرائط دقيقة لمحيط الغلاف الشمسي لأول مرة باستخدام بيانات حقيقية تم جمعها بواسطة القمر الصناعي "إيبكس" الذي يدور حول الأرض والذي أطلق عام 2008 ويدرس تفاعل الرياح الشمسية بين النجوم وعلى حافة النظام الشمسي.

ويوضح دان رايزنفيلد، المؤلف الرئيسي للدراسة المنشورة في مجلة الفيزياء الفلكية بالقول: "عندما تضرب موجة من الرياح الشمسية بقوة، يزداد عدد الذرات المحايدة النشطة التي يمكن للقمر إيبكس اكتشافها. هذه الإشارة تختلف حسب دورات الشمس وتشكل نمطاً فريداً".

واعتماداً على شدة الذرات المحايدة النشطة والاتجاه الذي تتخذه يمكن تعيين الانزياح بين هذين المنحنيين في شكل ثلاثي الأبعاد.

ويضيف رايزنفيلد "هذه التقنية تشبه إلى حد ما تقنية السونار. فمثلما ترسل الخفافيش نبضات من الموجات فوق الصوتية في جميع الاتجاهات وتستخدم إشارة العودة لإنشاء خريطة ذهنية لمحيطها، فقد استخدمنا الرياح الشمسية التي تمتد في جميع الاتجاهات لإنشاء خريطة للغلاف الجوي للشمس".

ودرس الباحثون بيانات من دورة شمسية كاملة بين عامي 2009 و2019، لكن الأمر استغرق وقتاً في انتظار إشارة العودة التي تستغرق ما بين عامين وست أعوام حتى يتمكن القمر الصناعي من رصدها.

وأظهرت الخريطة أن الغلاف الشمسي يتخذ شكل كرة مثل تلك المستخدمة في لعبة الركبي بمسافة لا تقل عن 18 مليار كيلومتراً بين الشمس والحد الذي يمكن أن تصله الرياح الشمسية.

من المقرر أن تستمر مهمة "إيبكس" حتى عام 2025 وسيتم استكمالها بواسطة مسبار رسم الخرائط والتسارع بين النجوم "إيماب" والذي من المقرر إطلاقه في عام 2024 مما سيسمح بدراسة ثانية للدورة الشمسية وتطوير الخريطة المبدئية التي تم وضعها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم