لماذا يقع بعضنا فقط فريسة للدغات البعوض على الدوام؟ إرشادات ونصائح للوقاية

حشرة بعوض
حشرة بعوض © فليكر (p.sparrow)

ربما يتساءل بعضنا عن السبب الذي يجعله دون غيره فريسة لقرصات البعوض والطريقة التي تختار فيها هذه الحشرات المزعجة فرائسها وتحددها من بين مجموعة من الأفراد. هنا مجموعة من التفسيرات والنصائح التي قد تساعد في تجنب الوقوع ضحية قرص البعوض.

إعلان

يؤكد جوناثان داي، عالم الحشرات الطبي وخبير البعوض في جامعة فلوريدا الأمريكية، أن البعوض يفضل بالفعل بعض الناس على غيرهم بسبب توافر بعض المركبات الكيميائية المحددة في جلودهم.

وهكذا، فإن وجود حمض اللاكتيك مثلاً، أو ما يسمى حمض اللبن الذي يتم إنتاجه في العضلات عند الحركة، يجذب البعوض بشكل خاص، كما أن فصيلة الدم O تجذب الحشرات أكثر من A وB.

وتتحدد هذه الخصائص بواسطة الجينات التي لا يمكن تغييرها وتجعل حاملها هدفاً دائماً لامتصاص الدم من قبل البعوض كما يقول داي.

عامل آخر تطرق إليه داي في نص نشرته مجلة تايم الأمريكية ويتعلق بما يسمى معدل الأيض، أو كمية ثاني أكسيد الكربون التي يطلقها الجسم أثناء حرقه للطاقة.

وبحسب داي، فإن البعوض يستخدم ثاني أكسيد الكربون كوسيلة أساسية لتحديد أهدافه وذلك لأن "جميع الفقاريات تنتج ثاني أكسيد الكربون، ولذا فإن البعوض يعتبر أن توافر هذا المركب هو الطريقة الفضلى في اختيار الفرائس". وفي حين أنه من الصحيح أن من الممكن تعديل معدل الأيض من خلال تغيير النظام الغذائي والتمارين الرياضية إلا أن التغيير سيبقى طفيفاً في نهاية المطاف.

ويتابع داي أن "النساء الحوامل والأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة يميلون إلى الحصول على معدلات استقلاب أعلى أثناء الراحة، مما قد يجعلهم أكثر جاذبية للبعوض". كما أن شرب الكحول أو المجهود الجسدي يزيد من معدل الأيض ويزيد كذلك من استهداف البعوض.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الملابس الداكنة أكثر جاذبية للبعوض من الملابس الفاتحة لأن البعوض يواجه مشاكل في الطيران بسبب خفة وزنه ويعمد بالتالي إلى استهداف الفرائس التي يسهل عليه الوصول إليها ويقوم لهذا الغرض بمقارنة صورة الشخص بالأفق وحينها تبرز الألوان الداكنة.

يوصي داي بارتداء الملابس الواقية والذي لا يعني الجينز الفضفاض والبلوزات ذات الأكمام الطويلة بل ملابس مصنوعة من الأقمشة الخفيفة الوزن التي تسمح بمرور الهواء والمصنوعة للرياضيين أو الصيادين بإحكام بما يكفي للحماية من الحشرات.

ويشرح داي أن البعوض يتغذى عادة عند الفجر والغسق عندما تميل الرياح إلى التلاشي وترتفع الرطوبة. وبالتالي، ينصح بالبقاء في المنزل في تلك الأوقات وتجنب اللدغات. كما أن استعمال المراوح وتوجيهها إلى محيط الشخص يقوم بعمل رائع في إبعاد الحشرات لأن "البعوض لا يستطيع الطيران بسرعة أكبر من ميل واحد في الساعة".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم