اكتشاف "غرفتي طعام" في تركيا يعود تاريخهما إلى القرن الثاني قبل الميلاد

منزل قديم
منزل قديم © أ ف ب

اكتشف علماء الآثار في مدينة زيزغما القديمة جنوب - شرق تركيا، حجرتين منحوتتين في الصخر يعود تاريخهما إلى القرن الثاني أو الثالث قبل الميلاد.

إعلان

ووفقا لما نشرته صحيفة Daily Mail البريطانية يوم الثلاثاء 27 يوليو 2021، فإن العلماء يرجحون أن الحجرتين كانتا "غرفتي طعام" وأن المنزل يعود إلى عائلة ذات نفوذ، كانت تقيم مآدب عشاء قبل عدة قرون.

في هذا السياق، يقول عالم الآثار كوتالميش جوركاي، أستاذ بجامعة أنقرة، والمشرف على عمليات الحفر، إلى أن جدران الحجرتين نقشت برسوم فسيفساء معقدة، ما يؤكد أن "أصحاب المبنى كانوا من النخبة ومن محبي الجمال".

وحسب المصدر فقد توقفت حاليا عمليات البحث في الحجرتين، لأن فريق العمل يقوم بترميم الشقوق الموجودة في السقف. ومع ذلك يأمل علماء الآثار الانتهاء من عمليات الحفر قبل نهاية السنة الحالية، حتى يتمكن الزوار من مشاهدة هذه الآثار.

ويذكر جوركاي إن زيزغما كانت "واحدة من أهم المدن في الأناضول، خاصة على الحدود الرومانية الشرقية '' ، في إشارة إلى نصف تركيا الموجود في القارة الآسيوية، والمعروفة أيضًا باسم آسيا الصغرى، والتي طالبت بها الجمهورية الرومانية في عام 129 قبل الميلاد .

تجدر الإشارة إلى أن هذه المدينة أسسها الإغريق عام 300 قبل الميلاد، بالقرب من جبال طوروس ونهر الفرات وكانت تسمى في السابق "سلوقية"، وفي فترة ازدهارها عاش فيها حوالي 80 ألف نسمة، وفي عام 64 قبل الميلاد احتلها الرومان وغيروا اسمها إلى زيزغما.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم