جنوب أفريقيا: علماء يعثرون على مجتمع كامل من الحرباء القزمة كان يعتقد أنها انقرضت

حرباء من النوع الصغير للغاية
حرباء من النوع الصغير للغاية © فليكر (Steve Crane)

في غابة استوائية في جنوب جمهورية ملاوي في أفريقيا، اكتشف العلماء واحدة من أندر حيوانات الحرباء في العالم ونشروا دراسة قالت إن الأنواع التي يُعتقد أنها انقرضت بسبب إزالة الغابات على نطاق واسع في البلاد قد نجت لكنها لا تزال مهددة بالانقراض.

إعلان

حسبما نقل موقع Cnet الإخباري 2 آب/أغسطس 2021، فقد تم العثور على مجموعة كاملة من حرباء "تشابمان" القزمة من قبل فريق البحث التابع للمعهد الوطني لجنوب إفريقيا للتنوع البيولوجي بعد رؤية عينة أولى في الغابات.

ويبلغ طول هذه الحرباء الصغيرة 5.5 سم فقط في مرحلة البلوغ وتقوم بتمويه نفسها عن طريق إعادة إنتاج أنماط أوراق الشجر. تم اكتشافها لأول مرة في عام 1992 في غابة مطيرة كان من المقرر تدميرها في تلال ملاوي، ثم أعيد إطلاقها في غابة أخرى على بعد 95 كيلومتراً لزيادة فرصها في البقاء على قيد الحياة.

وقارن الفريق صور الأقمار الصناعية الحديثة للغابة التي عثر على الحرباء فيها بتلك التي التقطت في ثمانينيات القرن الماضي وانتبهوا إلى أن مساحة الغابة تقلصت بنسبة 80٪. ولذا لم يكن لدى العلماء سوى أمل ضئيل في العثور على الحرباء في ذلك الوقت.

ولكن بعد تحديد المناطق التي يمكن أن تعيش فيها هذه الكائنات الصغيرة، فوجئ الفريق بشكل لا يصدق بالعثور على 17 حرباء بالغة في تلال ملاوي بالإضافة إلى 21 حرباء بالغة و11 من أطفالها في مكان من الغابة بالقرب من مدينة ميكوندي.

وقالت كريستال تولي، مؤلفة الدراسة الرئيسية وعالمة الزواحف في جامعة ويتواترسراند بجنوب إفريقيا: "عندما وجدنا أول حرباء، شعرنا بالقشعريرة. لم نكن نعرف ما إذا كنا سنرى المزيد منها، ولكن في الغابة كان هناك الكثير منها، على الرغم من أنني لا أعرف إلى متى سيستمر ذلك. يتطلب اختفاء الغابة اهتماماً فورياً من قبل السلطات قبل أن يصل هذا النوع إلى نقطة اللاعودة وينقرض".

ووفقاً للدراسة، من المحتمل وجود المزيد من أنواع الحرباء هذه في مناطق أخرى من الغابات لم يتمكن الفريق من دراستها بعد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم