بالصدفة..طفل يعثر على سن حيوان منقرض منذ 12 ألف عام

صورة مرسومة لقطيع من الماموث
صورة مرسومة لقطيع من الماموث © ويكيبيديا Mauricio Antón

عثر طفل في ولاية ميشيغان الأميركية مؤخرا، على سن يزيد عمره عن 12 ألف عام، تعود لحيوان "ماستودون" المنقرض.

إعلان

ووفق معطيات نشرتها صحيفة "نيوزويك" الأمريكية يوم الثلاثاء 05 أكتوبر 2021، فقد اكتشف جوليان جانيون البالغ من العمر 6 سنوات هذا الاكتشاف أثناء التنزه مع أسرته في محمية ديناصورات هيل الطبيعية في روتشستر هيلز بولاية ميشيغان، حيث روت والدته، ماري جانيون، أن الطفل خلال تجوله في الحديقة عثر على "سن الحيوان" المتحجر.

وحسب المصدر فبعدما أطلع جوليان والديه على "اكتشافه غريب الشكل"، تم إرساله للتقييم من قبل علماء متخصصين بالمتحجرات في متحف تابع لجامعة ميشيغان. وبحسب مدير الأبحاث في المتحف آدم رونتري، فإن اكتشاف جوليان مهم للغاية وذلك لكونه يساعد العلماء على فهم طبيعة الحياة التي عاشها هذا الحيوان.

وأكد العلماء في جامعة ميشيغان أن السن ينتمي إلى حيوان مستودون "صناجة" أمريكي، ويعرف الماستودون (أو صناجة) بأنه من الأقارب القديمة للفيلة والماموث التي كان يعتقد أن البشر ساهموا في انقراضها.

وتحتوي محمية الغابات على عدد من المسارات للأطفال وغيرهم من الزوار للمشي والاستكشاف.

ويعد حيوان الماستودون من بين أكبر الحيوانات البرية على وجه الأرض التي وجدت في ذلك الوقت، إذ بلغ طوله 10 أقدام ووزنه 8 أطنان أو أكثر، و وعاشت تلك الحيوانات الضخمة في نهاية عصر البليستوسين، منذ نحو 12000 عام. وكانت تعيش في الغابات والأراضي الرطبة المليئة بالأغذية الورقية، ووفقا للتأريخ الأخير للكربون المشع لأحافير المستودون، يعتقد على نطاق واسع أنها اختفت قبل أن يستعمر البشر المنطقة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم