علماء يكتشفون حفرية نادرة عمرها نحو 330 مليون سنة

حيوان أخطبوط في المحيط الأطلسي قرب السواحل الفرنسية
حيوان أخطبوط في المحيط الأطلسي قرب السواحل الفرنسية © أ ف ب

اكتشف فريق من العلماء أقدم سلف معروف للأخطبوطات، وهو عبارة عن حفرية عمرها نحو 330 مليون سنة، عُثر عليها في ولاية مونتانا الأميركية.

إعلان

ووفقاً لصحيفة "الغارديان" البريطانية، خلص الباحثون إلى أن الكائن القديم عاش قبل ملايين السنين مما كان يعتقد سابقاً، الأمر الذي يعني أن الأخطبوطات نشأت قبل عصر الديناصورات.

الأحفورة يصل حجمها إلى 4.7 بوصة (12 سم) وتتمتع بـ10 أطراف - بينما الأخطبوطات الحديثة لديها ثمانية أطراف - ربما عاشت في خليج محيط استوائي ضحل.

وتنقل الصحيفة عن مايك فيكيوني، عالم الحيوان في متحف سميثسونيان الوطني للتاريخ الطبيعي، والذي لم يشارك في الدراسة، قوله: "من النادر جداً العثور على حفريات الأنسجة الرخوة، إلا في أماكن قليلة، هذا اكتشاف مثير للغاية. إنه يدفع بتاريخ الحيوان هذا إلى الوراء أكثر بكثير مما كان معروفاً من قبل".

وحسب المصدر، تم اكتشاف العينة في تشكيل الحجر الجيري في مونتانا وتم التبرع بها لمتحف أونتاريو الملكي في كندا سنة 1988.

ولعقود من الزمان، تم وضع الحفرية في درج بينما كان العلماء يدرسون أسماك القرش الأحفورية والاكتشافات الأخرى من الموقع. ولكن بعد ذلك، لاحظ علماء الحفريات 10 أطراف صغيرة مغطاة بالحجر الجيري.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية