عاصفة شمسية ستضرب كوكب الأرض يوم الخميس: فما هي تداعياتها؟

عاصفة شمسية
عاصفة شمسية © ويكيبيديا

حذرت وكالة الفضاء الأمريكية الناسا أن عاصفة شمسية ستضرب الأرض يوم الخميس في 14 نيسان – أبريل 2022 قد يكون لها تأثيرا قويا على أنظمة الطاقة والأقمار الصناعية.

إعلان

كما أشارت الوكالة إلى أن هذه العاصفة قد تشتد لاحقا، وفقا لبيانات أصدرتها.

وسيتسبب اصطدام هذه العاصفة بكوكبنا في حدوث عاصفة مغنطيسية أرضية، لكن الناسا صنفت قوة هذه الموجة بـ"المتوسطة".

إضافة إلى تأثيرها المتوقع على مصانع الطاقة والأقمار الصناعية، من الممكن أن يتم رصد الشفق القطبي في مدن مثل نيويورك وأيداهو.

يذكر أن الشمس تشهد حاليًا زيادة ملحوظة في نشاطها كجزء من دورتها الاعتيادية، والتي تستمر 11 عاما ويتم تحديدها من خلال الانفجارات وتفشي الإشعاعات. ومن المقرر أن تصل هذه الانفجارات إلى ذروتها في عام 2025.

لذلك، فإن العلماء يتوقعون أن تضرب الأرض عواصف شمسية أخرى أكثر قوة من تلك التي ستصل إلينا الخميس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم