تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ماكرون مغردا بالعربية: نحترم كل أوجه الاختلاف بروح السلام.

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

شدد الرئيس الفرنسي امانويل ماكرون على حرية المعتقد والرأي وأعلن تمسكه بالحوار العقلاني وقال في تغريده له نشرها باللغة العربية انه يرفض  "خطاب الحقد"، مشددا على "الدفاع عن النقاش العلماني". وقال ماكرون في تغريدته: "نحترم كل أوجه الاختلاف بروح السلام". 

إعلان

وكتب: "لا شيء يجعلنا نتراجع، أبداً. نحترم كل أوجه الاختلاف بروح السلام. لا نقبل أبداً خطاب الحقد، وندافع عن النقاش العقلاني. سنقف دوماً إلى جانب كرامة الإنسان والقيم العالمية".

جاءت هذه التغريدة للرئيس الفرنسي في خضم الجدل الواسع الذي اثاره مقتل مدرس فرنسي على يد مهاجر شيشاني على خلفية تعصب ديني وما تلا هذه الجريمة من إجراءات اتخذتها السلطات الفرنسية من أجل مواجهة التطرف . 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.