فرنسا: عمدة مرسيليا السابق قيد الاحتجاز في إطار التحقيقات حول نهب المال العام

العمدة السابق لمدينة مرسيليا في جنوب فرنسا يدلي بصوته خلال الانتخبات البلدية يوم 15 مارس 2020
العمدة السابق لمدينة مرسيليا في جنوب فرنسا يدلي بصوته خلال الانتخبات البلدية يوم 15 مارس 2020 AFP - GERARD JULIEN

وضع العمدة السابق لمدينة مرسيليا في جنوب فرنسا قيد الاحتجاز في إطار التحقيقات حول نهب المال العام، يوم الأربعاء 17 فبراير 2021.

إعلان

الغرفة الإقليمية للحسابات وصفت تسييره لبعض حالات التقاعد بالمكلفة لمدينة مرسيليا من خلال الإبقاء على بعض الأشخاص في مناصبهم بطريقة غير قانونية على مستوى مكتب العمدة.

 وقد تسارعت التحقيقات التي تستهدف عمدة مرسيليا  السابق  جون كلود غودان الذي سير مدينة مرسيليا لمدة 25 عاما لتشمل يوم الأربعاء تفتيش منزله أيضا .

 وأفادت مصادر مقربة من العمدة اليميني السابق للمدينة بأنه يثق بعمل العدالة، لكنه مصدوم من التشهير الاعلامي لهذه القضية، مشيرة إلى أن نشر صور  لمنزل المعني بالقضية هو أمر غير مقبول  وأنه على النيابة الوطنية المالية أن تتحمل مسؤولية  اختراق سرية التحقيق.

  •  خسائر مالية  كلفت مدينة مرسيليا  نحو  مليون يورو

قضية  نهب  المال العام التي يواجهها العمدة السابق لمدينة مرسيليا  تتعلق بملفات  اشخاص  تجاوزت اعمارهم  سن التقاعد  وواصلوا   رغم ذلك عملهم  في مكتب العمدة خلال فترة  تسيير غودان للمدينة.

وحسب  الغرفة الاقليمية للحسابات فإن العمدة السابق للمدينة قد  اخترق  القواعد  القانونية للتقاعد.

وقد استغربت الغرفة الإقليمية للحسابات  من ابقاء  11 شخصا تجاوزت أعمارهم 69 عاما  وأغلبيتهم تبلغ سبعين سنة او اكثر في مناصبهم خلال الفترة الممتدة  ما بين 2012 و2017.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم