إنهاء أعمال التدعيم والسلامة في كاتدرائية نوتردام بباريس استعدادا لترميمها

قداس نوتردام - رويترز

 قال مسؤولون يوم السبت 18 سبتمبر 2021 إنه تم الانتهاء من أعمال التدعيم وضمان السلامة في كاتدرائية نوتردام بالعاصمة الفرنسية باريس، مما يتيح البدء في ترميمها وتجديدها بعد عامين من الحريق الهائل الذي دمر سقفها وتسبب في سقوط برج الكاتدرائية على القباب تحتها.

إعلان

وبعد فترة وجيزة من الحريق الذي اندلع في أبريل نيسان 2019، قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن الكاتدرائية التي تعود إلى القرن الثاني عشر سيعاد بناؤها وتعهد لاحقا بإعادة افتتاحها للمصلين بحلول عام 2024 عندما تستضيف فرنسا دورة الألعاب الأولمبية.

وقالت الوكالة الحكومية التي تتولى العمل إن المرحلة الأخيرة من عملية تأمين هيكل الكاتدرائية شملت تعزيز القباب التي تضررت جراء الحريق بإطارات خشبية عملاقة على شكل أقواس، مضيفة أن العمل يسير على قدم وساق للوفاء بالموعد الذي حدده ماكرون لإعادة افتتاحها.

وسيعاد ترميم الكاتدرائية إلى تصميمها السابق بما في ذلك البرج الذي يبلغ ارتفاعه 96 مترا وصممه المهندس المعماري يوجين فيوليه لو دوك في منتصف القرن التاسع عشر والذي اختيرت أخشاب جديدة له.

ومن المتوقع أن تبدأ أعمال الترميم خلال الأشهر المقبلة بعد تقديم العطاءات لاختيار الشركات التي ستتولى تلك المهمة.

وقالت الوكالة في بيان إنه سيتم الشروع أولا في عملية تنظيف الجدران الداخلية للمبنى هذا الشهر.

وأحدث حريق نوتردام صدمة في فرنسا والعالم بأسره. وأظهرت لقطات سكان وهم يذرفون الدموع بينما انتاب السائحون حالة من الذهول وعدم التصديق أثناء مشاهدة النيران وهي تلتهم الكاتدرائية التي تمثل أحد معالم العاصمة الفرنسية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم