فرنسا: مشروع لإزالة تمثال لنابليون يثير الجدل ونقابة طلابية تنظّم حملة للاعتراض عليه

نابليون بونابرت
نابليون بونابرت © ويكيبيديا

أثار مشروع لبلدية روان الفرنسية لاستبدال تمثال لنابليون في المدينة الجدل واستياء "اتحاد الطلاب الوطني بين الجامعي" الذي وعد بتنظيم نشاطات تهدف إلى منع تطبيقه.

إعلان

وكان رئيس بلدية روان نيكولا ماير روسينول قد اقترح استبدال تمثال الامبراطور نابليون الأول بتمثال "شخصية أنثوية" من أجل "استعادة المساواة في الفضاء العام" بين الجنسين الأمر الذي اعترضت عليه النقابة الطلابية.

وقام طلاب من النقابة اليمينية بالتعبئة وتوزيع المنشورات والحديث مع المارة في محاولة لمنع تنفيذ المشروع. وبحسب رئيس فرع القابة في المدينة إدوار فارين: "لقد مر عام منذ أن بدأنا المعركة ضد إسقاط تمثال نابليون. أطلقنا أول عريضة في ذلك الوقت عندما أعلن رئيس البلدية أنه يريد استبدال التمثال بتمثال المحامية الفرنسية جيزيل حليمي. كنا نخشى، وما زلنا نخشى، أن تصل نزعة الإلغاء الثقافي إلى روان".

وبحسب صحيفة لوفيغارو الفرنسية، كتب الطلاب على المنشور الذي وزعوه مذكرة تشرح خطة رئيس البلدية ودعوة للتوقيع على عريضة تطالب بالحفاظ على التمثال وبناء تمثال آخر للشخصية النسوية في أي مكان آخر.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم