مئات الفرنسيين محرمون من بطاقات الهوية الجديدة: "أسماء بلداتهم طويلة جدا!"

بلدة "سان جيرمان دي تاليفيندي لا لاند فومون" الفرنسية
بلدة "سان جيرمان دي تاليفيندي لا لاند فومون" الفرنسية © ويكيبيديا

بعد إصدار السلطات الفرنسية بطاقات هوية بتصميم جديد وحجم أصغر من البطاقات القديمة، واجهت عشرات البلديات الفرنسية ذات الأسماء الطويلة مشكلة إصدار هذه البطاقات لسكانها.

إعلان

وكان من المفترض أن يكون الشكل الجديد عمليا أكثر، خصوصا أنه أصبح بحجم بطاقة مصرفية. لكن بلدة: Saint-Quentin-la-Motte-Croix-au-Bailly، التي تضم 1300 نسمة، لم تتمكن بعد من حل هذه المشكلة.

فقد علقت طلبات ثلاثة أشخاص حتى الآن لتجديد بطاقات هوياتهم، فيما أوضحت السلطات المحلية أن اسم البلدة على الهوية الجديدة لا يمكن أن يتعدى 38 حرفا.

وقد ينظر البعض لهذه المسألة بشكل مضحك، لكنه يعرقل أمور أساسية في حياة المواطنين نتيجة عدم حصولهم على بطاقات هوياتهم: فقد منع شابا من اجتياز فحص القيادة نتيجة هذه المسألة، ما اضطر السلطات إلى إصدار بطاقة هوية موقتة له، لكن عليه طلب بطاقة أخرى فور العثور على حل لاسم هذه البلدة.

وتواجه 78 بلدة فرنسية المشكلة عينها نتيجة أسمائهم، أي حوالي 67 ألف فرنسي. وفي هذا الإطار، ينتقد رئيس البلدية هذه القرارات معتبرا أنها تتخذ من دون التفكير بالمشاكل التي قد تظهر.

لكن مسؤولين فرنسيين يطمئنون إلى أن هذه المشكلة ستحل في القريب العاجل ولن يترك المواطنون من دون بطاقات هوية.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم