"بيت الرعب" في نيس: اكتشاف جثث لمائة قط لدى متقاعد

قط
قط © أ ف ب

اكتشفت جمعيات حماية الحيوان يوم الأحد 5 ديسمبر 2021 مائة جثة لقطط لدى متقاعد في مدينة نيس الفرنسية. كما أنقذت هذه الجمعيات حوالي عشرين آخرين في حالة سيئة، عُهدت إلى الأطباء البيطريين أو المتطوعين.

إعلان

وبحسب موقع سبوتنيك نيوز فإنه بعد دخول المتقاعد البالغ من العمر 81 عاما إلى المستشفى تمّ التفطن إلى هذه الجثث، التي كانت معظمها محبوسة في صناديق بلاستيكية أو خشبية محكمة الغلق.

وكانت ابنة أخت هذا الرجل هي أوّل من اكتشف المقبرة الجماعية لهذه الحيوانات وقد طلبت جمعيات حماية الحيوان إنقاذ هذه الفتاة.

وقد صرح المدعي العام في نيس كزافييه بونهوم بفتح تحقيق "بسبب أعمال قسوة على الحيوانات".

عانى المتقاعد، حسب فليب ديجاك رئيس إحدى الجمعيات المتدخلة في هذه القضية، من اضطراب عقلي يتمثل في استيعاب أكثر من الحيوانات التي يمكن أن يأويها المرء أو يطعمها بشكل صحيح، وكذلك من متلازمة ديوجين التي تؤدي إلى تراكم قهري للأشياء.

أطلق السيد ديجاك موقعا على الإنترنت من أجل دعم الجمعيات التي تولت مسؤولية ما سمّاه "الناجين من بيت الرعب".

وأضاف أن الجمعيات تعتزم تقديم شكوى بشأن "إساءة معاملة الحيوانات" أو "الإهمال".

 

المصدر: sputniknews

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم