الطريق إلى الإليزيه: ناتالي آرتو و"الولايات المتحدة الاشتراكية في أوروبا"

ناتالي آرتو مرشحة حزب "النضال العمالي"
ناتالي آرتو مرشحة حزب "النضال العمالي" © أ ف ب

ناتالي آرتو Nathalie Arthaud سياسية فرنسية عن حزب النضال العمالي Lutte Ouvrière من اليسار الراديكالي تبلغ من العمر 51 سنة، مدرسة في احدى الثانويات بضاحية سان سان دوني الباريسية.

إعلان

ترشحت ناتالي آرتو للانتخابات الرئاسية الفرنسية مرتين  2012 و2017 اين تحصلت على  0.64٪ من الأصوات. بدأت المرشحة للانتخابات الرئاسية الفرنسية ناتالي آرتو نشاطها الحزبي منذ أن كانت في 18 من عمرها.

برنامج مرشحة اليسار الراديكالي قائم على عدة محاور، بخصوص الاجور تدعوا ناتالي آرتو الى زيادتها بما لا يقل عن 300 يورو حيث تعتقد المرشحة الرئاسية أن هناك حاجة إلى زيادة عامة في الرواتب بفرنسا تصل الى خمس مئة يورو.كما انها تدعوا الى تقليل من وقت العمل الأسبوعي حيث ترى أنه من الضروري "خفض وتيرة العمل وتقليل ساعات العمل للحفاظ على جميع المناصب" وأن "التوظيف يصب في مصلحة العمال والمجتمع بأسره.

بالنسبة للمعاش فهي مع رفع الحد الأدنى للمعاش إلى 2000 يورو صافي بالنسبة للحد الأدنى للأجور.

برنامج ناتالي آرتو للرئاسيات الفرنسية عن حزب النضال العمالي Lutte Ouvrière حول الهجرة، تطالب المرشحة الى إرساء حرية التنقل والاستقرار للمهاجرين وتدعوا الى الترحيب بهم.

وبخصوص اوروبا تؤيد ناتالي آرتو فكرة وجود الحدود بين الدول الاوروبية فهي مع انشاء "الولايات المتحدة الاشتراكية في أوروبا" بمعنى اوروبا متحدة واخوية تكون بداية لاتحاد جميع الشعوب عبر العالم.

موقف ناتالي آرتو مرشحة الرئاسيات الفرنسية عن حزب النضال العمالي من الغزو الروسي الى أوكرانيا هي انها مع عدم انحياز فرنسا في النزاع وتقول ناتالي آرتو إنها "تعارض تمامًا العقوبات الاقتصادية" ضد روسيا، لأن "السكان هم الذين سيدفعون ثمنها" كما أنها تعارض إرسال أسلحة إلى أوكرانيا وتعتقد المرشحة أن مسؤوليات هذه الحرب مشتركة وهي تعتبر أن "الحلف الاطلسي الناتو حاصر روسيا".

 وأوضحت المرشحة خلال حديثها ليومية لوموند الفرنسية  أنها "ضد الحرب"، وأن "هجوم بوتين على أوكرانيا كان هجوما إجراميًا لكن حتى بالنسبة لسياسات  القوى الغربية أيضًا".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم