وزير المالية الفرنسي يقول إنه لا يتوقع حدوث صدمة تضخمية لسنوات

وزير المالية الفرنسي برونو لو مير
وزير المالية الفرنسي برونو لو مير AFP - ERIC PIERMONT

 قال وزير المالية الفرنسي برونو لو مير يوم الأحد 20 مارس 2022 إنه يأمل في أن تستمر الصدمة التي أحدثتها أسعار الطاقة الحالية لمعدلات التضخم لعدة أشهر، وإنه لا يتوقع أن تضرب دوامة تضخمية اقتصادات دول الاتحاد الأوروبي لعدة سنوات.

إعلان

وقال لو مير "لا يمكنني تحديد تاريخ دقيق، ربما يكون خلال عام 2023"، مضيفا إلى أن أسعار الطاقة ستنخفض إلى مستويات معقولة أكثر بمجرد أن تخفض أوروبا واردات الغاز والنفط من روسيا.

وأردف "لا أعتقد أننا دخلنا في دوامة تضخمية".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم