استطلاع: 73% من الفرنسيين يعارضون ارتداء "البوركيني" في المسابح العامة

امرأة ترتدي البوركيني على شواطئ مارسيليا
امرأة ترتدي البوركيني على شواطئ مارسيليا AP

أشار استطلاع رأي جديد أعده معهد CSA الفرنسي للإحصاءات إلى أن 73% من الفرنسيين يريدون منع ارتداء لباس البوركيني في المسابح العامة.

إعلان

وقد عاد هذا الجدل في فرنسا حول البوركيني بعد إعلان رئيس بلدية غرونبل عزمه السماح بارتداء البوركيني داخل مسابح البلدية، ما أثار موجة من ردود الأفعال بين مؤيد ومعارض.

وكشف الاستطلاع الجديد أن 26٪ من الفرنسيين يريدون السماح بارتداء البوركيني في المسابح العامة، فيما عبّر 73٪ منهم عن رغبتهم بمنع ارتداءه، وفضل 1٪ فقط عدم الإجابة على السؤال.

ولم يسجل الاستطلاع أي تفاوت بين رأي النساء والرجال حول الموضوع، إذ عارضه 73٪ من الرجال و74٪ من النساء.

لكن اختلاف الآراء ظهر بشكل واضح بين الفئات العمرية: فقد أيد 63٪ من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و24 عاما ارتداء هذا اللباس، مقابل 26٪ فقط ممن تتراوح أعمارهم بين 35 و49 عاما، و12٪ ممن تزيد أعمارهم عن 65 عاما.

في الشق السياسي والحزبي، أظهر الاستطلاع نوعا من الاتفاق بين ناخبي اليسار واليمين على رفض البوركيني في المسابح العامة: فقد بلغت نسبة المعارضين للبوركيني إلى 66% لدى ناخبي اليسار، فيما وصلت إلى 81٪ لدى ناخبي الوسط و82٪ من ناخبي اليمين.

وقد سجل ناخبو "فرنسا الأبية" اليساري النسبة الأعلى المؤيدة للبوركيني التي وصلت لديهم إلى 46%، فيما كان ناخبو حزب "الجمهوريون" اليميني الأكثر اعتراضا مع 85%.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم