فرنسا تسهل استقدام 4 آلاف تونسي يرغبون في العمل في المطاعم والفنادق

في مقهى في العاصمة التونسية
في مقهى في العاصمة التونسية © أ ف ب

وقع اتحاد المهن والصناعات الفندقية الفرنسي مع الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل في تونس اتفاقاً لاستقدام 4 آلاف تونسي للعمل في المطاعم والفنادق في فرنسا.

إعلان

وبحسب هوبير جان فإن القطاع الفندقي الفرنسي يعاني من أزمة في اليد العاملة زادت شدتها مع حلول وباء كوفيد-19. وقال "لدينا 150 ألف موظف، وهو ضعف العدد الذي كان عليه قبل الوباء. ورغم الزيادة في الرواتب فإن هذا العدد لا يكفي".

وأضاف:" نحن نجازف بوقوع مآسي لأن الشركات ستعمل مع عدم كفاية الموظفين وستكون مضطرة لتخفيض تكاليفها".

والاتفاقية الموقعة مؤخراً في السفارة التونسية في باريس هي جزء من اتفاق أوسع وقعته فرنسا مع تونس عام 2008 ويسمح لـ9 آلاف تونسي بالعمل على التراب الفرنسي بشكل قانوني.

ولتسريع العملية يسجل الراغبون من العمال وأصحاب العمل على موقع الكتروني تم إنشاؤه لهذه الغاية، كما هو الحال بالفعل بالنسبة لقطاعات أخرى محتاجة إلى قوى عاملة مثل البناء أو الزراعة.

ووعد الاتحاد بأن يحصل العمال التونسيون على رواتب مطابقة "بالضبط" لرواتب الفرنسيين، حيث يبلغ الحد الأدنى للأجور في القطاع 1472 يورو. ويمكن لصاحب العمل اختيار توفير سكن أو لا أما السفر إلى فرنسا فسيكون على حساب العامل الذي يمكنه البقاء في البلاد لمدة أقصاها خمسة أشهر.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية