دوبوي: الانسحاب الفرنسي الكامل من مالي يأتي في مسار متناقض مع تطورات الأوضاع

جنود فرنسيون من قوة برخان
جنود فرنسيون من قوة برخان AP - Jerome Delay

غادر آخر العسكريين الفرنسيين في قوة برخان لمكافحة الجهاديين الاثنين 15 آب – أغسطس 2022 مالي بعد مرور تسعة أعوام على تواجدهم في الدولة الإفريقية، وفق ما أعلنت وزارة الجيوش الفرنسية، على خلفية علاقات متوترة بين باريس والمجلس العسكري الحاكم في باماكو.

إعلان

في هذا الإطار، يعتبر رئيس المعهد الأوروبي للأمن والاستشراف إيمانويل دوبوي، أن انسحاب القوات الفرنسية بالكامل يظهر مدى التباين بين باريس وباماكو.

ورأى دوبوي، في حديث لمونت كارلو الدولية، أن مالي تقترب أكثر فأكثر من روسيا في حين يتعرض الوجود العسكري الفرنسي لضغوط متزايدة في منطقة الساحل.

كيف علق رئيس المعهد الأوروبي للأمن والاستشراف على انسحاب فرنسا من مالي؟

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية