المحكمة الأوروبية تدين باريس لعدم دراستها "بطريقة مناسبة" طلبات إعادة عائلات الجهاديين

امرأة تنتظر المغادرة مع أطفالها بعد إطلاق سراح مجموعة أخرى من العائلات من مخيم الهول الذي يديره الأكراد، في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا، في 11 مايو 2021.
امرأة تنتظر المغادرة مع أطفالها بعد إطلاق سراح مجموعة أخرى من العائلات من مخيم الهول الذي يديره الأكراد، في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا، في 11 مايو 2021. © أ ف ب

دانت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان فرنسا يوم الأربعاء 14 أيلول – سبتمبر 2022 لعدم دراستها بطريقة مناسبة طلبات إعادة عائلات الجهاديين من سوريا، وطالبت باريس بإعادة النظر فيها في أقرب وقت ممكن.

إعلان

وقالت الغرفة الكبرى في المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان "في تنفيذ حكمها، ترى المحكمة أنه يتعيّن على الحكومة الفرنسية إعادة النظر في طلبات المتقدّمين في أقرب قت ممكن، مع ضمانات مناسبة ضدّ التعسف". وكانت عائلتان فرنسيتان لجأتا إلى هذه المحكمة بسبب احتُجاز ابنتيهما مع أطفالهما في مخيّمات في سوريا وعدم تمكنهما من العودة إلى بلدهما.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية