موريتانيا: شبح الجفاف والتصحر يخيّم على المزارعين

منطقة كيدي ماغا، جنوب موريتانيا.
منطقة كيدي ماغا، جنوب موريتانيا. © Associated Press

يواجه المزارعون في جنوب موريتانيا، الدولة المعروفة بصحاريها ومناخها القاحل، صعوبة أكبر في زراعة محاصيلهم بسبب تغير المناخ.  فقد شهدت مناطق تقلصا ملحوظا لمعدلات هطول الأمطار في السنوات الأخيرة مقارنة مع المستويات المسجلة قبل 30 عاما. وهذا حال منطقة الساحل الأفريقي برمته. في حين أن أجزاء كثيرة من العالم مُعرضة للمزيد من حالات الجفاف في المستقبل وتوقعات من الأمم المتحدة بأن يواجه نصف سكان العالم ندرة شديدة في المياه في السنوات الثماني المقبلة وأن يتعرض نحو 700 مليون شخص لخطر النزوح خلال تلك الفترة.