تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

ستاكسنت :أول فيروس معلوماتي يستهدف المنشآت الصناعية

سمعي

بعد استهداف فيروس معلوماتي خبيث لمحطة "بوشهر" النووية الإيرانية و بعض الأنظمة الصناعية في الصين و باكستان و اندونيسيا، كثر الحديث حول حرب معلوماتية وشيكة. فما هو هذا الفيروس، الذي مازال مجهول المصدر، الذي يستهدف المنشآت الصناعية ؟

إعلان
 
StuxNet هو فيروس معلوماتي وصفه خبراء أمن المعلومات في العالم بكونه من أخطر البرمجيات المعلوماتية الخبيثة ذات الشيفرة المعقدة جدا و التي لم يكشف مثلها  خلال السنوات الثلاثين الماضية.
 
ظهر StuxNet لأول مرة في شهر حزيران/ يونيو الماضي حين كشفته شركة  VirusBlokAda و هي شركة متخصصة بأمن المعلومات في بلاروسيا. و لم يعلن عنه إلا حين أثيرت الضجة حول تلوث بعض الأنظمة الصناعية و النووية الإيرانية بهذا الفيروس. فكشف حينها عن أول فيروس برمجي معلوماتي خبيث يستهدف بالدرجة الأولى تعطيل الأنظمة الصناعية التي تستخدم نظام التشغيل ويندوز مع أنظمة سيمنس " windows Control Cent" للتحكم و الإشراف على الأنظمة في المصانع و محطات توليد الكهرباء و مصافي النفط و إدارة الأنابيب و غيرها من المنشآت و الشبكات الصناعية التي من المفروض أن تكون على درجة عالية من الحماية الأمنية .
 
هل سيفتحStuxNet  الباب واسعا أما قراصنة هواة أو مخضرمين لتطويره و تصميم فيروسات أخرى أكثر خطورتا؟  
هل هذا الفيروس الذي كثر الجدل من حوله و حول مصدره سيفتح صندوق "باندورا" على كل الاحتمالات ؟
 
بانتظار أن تأتي الأيام المقبلة ببعض الأجوبة،السيد الوالي ولد الداه ، مستشار متخصص في التقنيات الحديثة، شرح في إي ميل ميزة هذا الفيروس.      
لمزيد من المعلومات يمكن زيارة مدونة نيكولا فايير خبير أمن المعلومات في شركة سيمانتك :

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.