تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا - حصري

حوار مع نجل المعارض السوري المعتقل هيثم المالح

نص : خالد الطيب
3 دقائق

أبدى إياس المالح، نجل المعارض السوري هيثم المالح، في حوار خاص لإذاعة مونت كارلو الدولية تفاؤله بشأن إفراج السلطات السورية عن والده المعتقل بالسجون السورية منذ أكتوبر/تشرين الأول 2009. وأعرب عن اعتقاده أن القضاء سيأخذ بعين الاعتبار الظروف الصحية السيئة التي يمر بها والده.

إعلان

في حديث خص به إذاعة مونت كارلو الدولية صرح إياس المالح نجل هيثم المالح الناشط الحقوقي السوري الذي يمثل من جديد أمام القضاء السوري بتهمة نشر" أنباء كاذبة من شأنها وهن نفسية الأمة" بأنه "متفائل قليلا" ويضيف نجل هيثم المالح قائلا "في الحقيقة كنت في البداية غير متفائل. كنت أعتقد أن القضاء سيقوم بإعطاء درس كبير لوالدي ويحكم عليه بخمسة عشر سنة سجنا". ويشرح إياس المالح أسباب تفاؤله الحالي قائلا "في الجلسة الماضية اسقط المدعي العام التهم الأخرى التي كانت موجهة لوالدي وأبقى تهمة وحيدة هي نشر أنباء كاذبة من شانها وهن نفسية الأمة". ويعتبر إلغاء التهم الأخرى التي كانت موجهة إليه تقدما يحث على التفاؤل. يقول إياس المالح " هناك احتمال بالحكم بالفترة التي سجن فيها نظرا لسنه ولمرضه. انه من الممكن أن يفرجوا عنه ونأمل أن يحصل هذا".

ونذكر بأن المحامي هيثم المالح، الذي يبلغ من العمر 79 عاما، اعتقل في 14 تشرين الأول/ أكتوبر 2009 وأحيل في 27 من الشهر نفسه إلى النيابة العامة العسكرية التي استجوبته حول عدد من اللقاءات الإعلامية ومجموعة من المقالات التي كتبها. وقد سجن هيثم المالح من العام 1980 إلى العام 1986 مع عدد كبير من النقابيين والناشطين والمعارضين السياسيين السوريين بعد أن طالبوا بإصلاحات دستورية في البلاد.

أصبح هيثم المالح منذ العام 1989 من الناشطين في منظمة العفو الدولية. ساهم في العام 2001 في إنشاء جمعية حقوق الإنسان في سوريا. غير أنه تم تجميد أنشطة هذه المنظمة منذ أكثر من ثلاث سنوات.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.