اليمن

اليمن: نجاة رئيس الوزراء من هجوم صاروخي على فندقه

فيسبوك

نجا رئيس الوزراء اليمني خالد بحاح من هجوم بالصواريخ استهدف صباح ‏الثلاثاء‎ ‎‏ 6 أكتوبر 2015 الفندق الذي يقيم فيه في إحدى ضواحي مدينة عدن ‏جنوب البلاد، وفقا لما أكده وزير الشباب والرياضة نايف البكري.‏ واندلع حريق في قسم من الفندق بعد إصابته بصاروخين بحسب مصدر امني ‏وشهود.‏

إعلان

وأفاد مسؤول محلي رفض الكشف عن اسمه عن "سقوط قتلى وجرحى".‏

ويقع فندق القصر في غرب ضاحية عدن التي أعلنت عاصمة "مؤقتة" للبلاد ‏بعد استعادتها في منتصف تموز/يوليو‎ 2015‎‏ من الحوثيين المدعومين من ‏إيران.‏

وأظهرت لقطات مصورة على موقع تويتر يزعم أنها للهجوم ألسنة اللهب أمام ‏المبنى‎ ‎وعمودا من الدخان الداكن‎.‎وتعمل فرق الدفاع المدني على احتواء النيران ‏في موقع الهجوم الذي هرعت اليه سيارات الاسعاف لنقل الضحايا, بحسب ‏شهود.وأصاب صاروخان الفندق سقط احدهما في المدخل الرئيسي للمبنى, فيما ‏سقط الصاروخ الثالث بحرا بحسب المسؤول المحلي.‏

وفي مكان قريب من الفندق أطلق صاروخان في اتجاه ثكنة عسكرية لقوات ‏التحالف بقيادة سعودية ومقر لعناصرها لكنهما أخطآ الهدف بحسب سكان في ‏الحي.‏

مراسل "مونت كارلو الدولية" في اليمن أكد سقوط ضحايا في صفوف القوات ‏الإماراتية جراء هذا القصف.‏

وتقوم بحراسة الفندق قوات من الإمارات العربية المتحدة التي تشارك في ‏التحالف‎ ‎الذي تقوده السعودية والذي يسعى إلى إنهاء سيطرة الحوثيين على ‏اليمن وإعادة الرئيس هادي‎ ‎لممارسة مهام سلطته من العاصمة صنعاء‎.‎

وأقام بحاح وأعضاء حكومته في عدن في أيلول/سبتمبر‎ 2015 ‎‏ بعد عودتهم ‏من ستة أشهر في المنفى في السعودية.‏

وكما عاد في 23 ايلول/سبتمبر 2015 الرئيس عبد ربه منصور هادي الذي ‏يجري حاليا زيارة الى السعودية بعد مشاركته في الجمعية العامة للامم المتحدة ‏في نيويورك.‏

ويأتي الهجوم الصاروخي بعد أيام على اعلان القوات الحكومية استعادة مضيق ‏باب المندب الاستراتيجي على مدخل خليج عدن والبحر الأحمر.‏
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن