تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مونت كارلو الدولية

الدول الطامحة إلى الحصول على العضوية الدائمة في مجلس الأمن

2 دقائق

هناك العديد من الدول الطامحة إلى الحصول على العضوية الدائمة في مجلس الأمن إما لوزنها الديموغرافي مثل نيجيريا أو كقوة إقليمية مثل مصر وتركيا أو قوى اقتصادية ناشئة مثل الهند والبرازيل وجنوب إفريقيا. وهناك دول اقتصادية كبرى مثل اليابان وألمانيا.وهذا على صعيد الذكر ولا الحصر.

إعلان
 
ولكن الصدف شاءت أن تكون البرازيل وألمانيا وجنوب إفريقيا والهند غير دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي. وهذه الدول الأربع تطمح إلى أن تصبح أعضاء دائمين في المجلس وهي ستحاول خلال الفترة المقبلة الدفع بملف إصلاح مجلس الأمن فهل ستتمكن من تحقيق ذلك ؟
 
هذا السؤال طرحناه على الدكتور حسن الجوني أستاذ القانون الدولي في الجامعة اللبنانية
 

 
 
 
موازين القوى التي أفرزتها الحرب العالمية الثانية سمحت للدول الأربع المنتصرة على ألمانيا  واليابان وهي الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا وفرنسا بان تكون دائمة العضوية في مجلس الأمن وبان تتمتع بحق النقض "الفيتو". وانضمت إليها الصين بعد امتلاكها للسلاح النووي أي أن القوة العسكرية هي التي فرضت نفسها في مجلس الأمن. ولكن اليوم موازين القوى العالمية تتغير، فالهند مثلا تمتلك السلاح النووي ويقارب عدد سكانها مليار ونصف مليار نسمة وهي قوة اقتصادية ناشئة مثل البرازيل وجنوب إفريقيا.
 

ألمانيا واليابان هما من اكبر اقتصاديات العالم. الاقتصاد الأمريكي، بعد نهاية الحرب العالمية الثانية، كان يمثل نصف الاقتصاد العالمي وهو يمثل اليوم 20 بالمائة من الاقتصاد العالمي والولايات المتحدة غير قادرة على حل مشاكل الكوكب بمفردها لا العسكرية ولا الاقتصادية و لا السياسية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.