تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ليبيا

محاكمة العقيد معمر القذافي

3 دقائق

طلب لويس مورينو-اوكامبو المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية من الغرفة التمهيدية الأولى إصدار مذكرات توقيف بحق الزعيم الليبي معمر القذافي وابنه سيف الإسلام ورئيس الاستخبارات عبد الله السنوسي بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية.

إعلان

  قدمل ويس مورينو-اوكامبو خلال مؤتمر صحافي في لاهاي، مقر المحكمة الجنائية الدولية، الادلة التي تم جمعها, والتي يعتقد ان معمر القذافي امر شخصيا بشن هجمات ضد مدنيين ليبيين عزل الى جانب نجله سيف الاسلام الذي يعد رئيس الوزراء بحكم الامر الواقع  و"عبد الله السنوسي الذي يعتبر ذراعه اليمنى.

ففي غياب محاكم وطنية، تتولى المحكمة الدولية المسألة بحكم ان ليبيا وان لم تكن موقعة على معاهدة روما، تتولى المحكمة هذه المهمة بحكم ان ليبيا عضوة في الامم المتحدة وبالتالي تخضع بالضرورة الى قراراتها 
 
هذا الجانب القانوني هو الذي حدد اختصاص المحكمة الجنائية الدولية في هذه القضية وان كان لقضاة المحكمة الدولية ان يقرروا قبول طلب المدعي العام او رفضه او الطلب الى مكتب المدعي العام تزويدهم بمعلومات اضافية

 

 
 
 
 
الناطق الرسمي باسم لويس مورينو-اوكامبو المدعي عام المحكمة الجنائية الدولية فادي عبد الله 
 
سعى المدعي العام الى جمع المعلومات والادلة من خلال ثلاثين مهمة في احدى 11عشر دولة كما درس اكثر من الف ومئتي 1200 وثيقة من بينها اشرطة فيديو وصور واجريت اكثر من 50 مقابلة بعضها مع شهود عيان.
 
فيما لم يستطع المحققون الاستماع الى شهود في ليبيا خشية تعريضهم للخطر بحسب مكتب المدعي العام

 

 
 
 
 
 الناطق الرسمي باسم لويس مورينو-اوكامبو المدعي عام المحكمة الجنائية الدولية فادي عبد الله
 
نشير الى ان المحكمة الجنائية الدولية اول محكمة دائمة مكلفة ملاحقة المسؤولين عن جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية واعمال ابادة ارتكبت منذ 2002.
منى ذوايبية
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.