تخطي إلى المحتوى الرئيسي
السعودية

أزمة جديدة تواجهها الخطوط الجوية السعودية؟

حطم آلاف المعتمرين المصريين مساء الاثنين أبواب صالات الحجاج والمكاتب التابعة للخطوط الجوية السعودية في مطار جدة بسبب تأخر سفرهم وبقائهم بدون طعام أو علاج أو خدمات لثلاثة أيام فيما اعتبر أزمة جديدة تواجهها الخطوط الجوية السعودية.

إعلان

 فماذا عن تداعيات هذه الأزمة ؟

أعادت هذه الأزمة إلى الواجهة مرة أخرى ملف الخدمات المقدمة من الخطوط الجوية السعودية.
 
فعلى الرغم من تشكيل لجنة حكومية ساهمت في حلحلة الوضع وتنظيم سفر آلاف المصريين العالقين في مطار جدة بسبب مشاكل في مواعيد الطيران و عدم توافر العدد الكافي من الطائرات لنقلهم إلا أن هذا الحادث قد أضاف حسب الكثيرين نقاط ضعف جديدة على فاتورة الشركة المثقلة بالأزمات .
 
فوفقا لما تتناقله وسائل الإعلام السعودية هناك تزايد مضطرد في الشكاوى المتعلقة بقلة عدد الرحلات وتدني مستوى الخدمات على متن طائرات الناقل الرسمي في المملكة وهو ما دفع بأعضاء مجلس الشورى السعودي إلى طرح ملف الخطوط الجوية السعودية على طاولة البحث تحت قبة المجلس .
 
و فيما يرجع بعض المراقبين سبب تراجع أداء الشركة إلى عملية الخصخصة التي أدت إلى الاستغناء عن عدد كبير من الموظفين يغلب البعض الآخر عنصر غياب المنافسة الحقيقية لاسيما على المستوى المحلي الأمر الذي أدى إلى تعالي الأصوات المطالبة بفتح شركات جديدة أو حتى السماح للشركات الخليجية بالعمل داخل المملكة . 
 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن