تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

لقاء جوبيه-عمراني: تفعيل لدور"الاتحاد من اجل المتوسط" ودعوة لليبيا للانضمام

أستقبل وزير الخارجية الفرنسي ألان جوبيه الأمين العام "للاتحاد من اجل المتوسط" يوسف عمراني. موضوع تفعيل "الاتحاد من اجل المتوسط " كان في صلب اللقاء الذي جرى في وزارة الخارجية الفرنسية وذلك ضمن إطار متابعة عمل الأمانة العامة للاتحاد.

إعلان
 
"فرنسا مصممة على أن تجعل من "الاتحاد من اجل المتوسط" محركا فاعلا في بناء فضاء متوسطي يقوم على السلام والتعاون" هذا ما أكده ألان جوبيه وزير الخارجية الفرنسي الذي حرص على ضرورة التسريع في إدراج ليبيا في الاتحاد، التي كانت ميالة أكثر للاتحاد الأفريقي في عهد معمر القذافي وذلك لإتمام حلقة دول حوض المتوسط وشدد ألان جوبيه على تأكيد مكانة ليبيا في "الاتحاد من اجل المتوسط " وأن الاتحاد يتشاور في هذا الشأن مع المجلس الانتقالي وأضاف جوبيه " نحن نعرف أن للمجلس أولوياته وأهمها إتمام المرحلة الانتقالية و تأسيس مؤسسات جديدة و نأمل أن نشركه بقوة"   
 
اللقاء كان مناسبة لاستعراض حصيلة عمل الأمين العام يوسف عمراني الذي استلم مهامه منذ قمة برشلونة في شهر يوليو/تموز 2011 والذي شرح أوليات الاتحاد وخاصة لناحية الاضطلاع بدور هام في الاندماج الإقليمي وأشار يوسف عمراني إلي الدور الأساسي والفعال الذي سيضطلع به "الاتحاد من اجل المتوسط" في منطقة المتوسط وإلى رغبة الأمانة العامة "في الذهاب أبعد من منطقة التبادل الحرّ وأبعد من الحوار السياسي باتجاه تكثيف الاستثمارات عبر مشاريع ملموسة يكون لها تأثير في خلق فرص العمل في جنوب المتوسط بصفة خاصة"  
 أطلق "الاتحاد من اجل المتوسط" في اجتماع القمة الأوروبية المتوسطية في باريس يوم 13تموز /يوليو  2008،  ويضم في صفوفه 43 دولة اورو- متوسطية وتترأسه فرنسا ومصر.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن