انترنت - قرصنة

قراصنة ينشرون شيفرة مصدر برامج سيمانتك على الانترنت

إنشغل الإعلام المتخصص بالمعلوماتية وشبكة الأنترنت بقضية قرصنة مثيرة أبطالها: شركة متخصصة بأمن الشبكة، قراصنة يدعون أنهم مقربون من مجموعة "الأنونيموس"، والمخابرات الهندية...

إعلان
 
الذي حدث أنه بداية شهر يناير/ كانون الثاني الماضي تمكنت مجموعة من القراصنة تطلق على نفسها اسم Lords of Dharmaraja من الاستيلاء على شيفرة مصدر  بعض برامج شركة سيمانتك، و ذلك بعد أن أخترقت المجموعة حسب قولها خادما – سيرفر تابع للجيش و للمخابرات الهندية .
 
و كشف القراصنة الذين يقولون أنهم مقربون من مجموعة أنونيموس أن المخابرات الهندية تحتفظ بشيفرة مصدر برامج لعدد كبير من الشركات النتخصصة بأمن الشبكة  والمعلومات.ثم قاموا  بنشر مقطع من شيفرة مصدر برامج قديمة من برامج سيمانتك ليبرهنوا للشركة أن الشيفرة هي فعلا في حوزتهم.
 
بدأت حينها مفاوضات بين الشركة و بين مجموعة القراصنة، المفاوض عن الشركة شخص يدعى سام توماس والمفاوض عن القراصنة  هو قرصان بكنية YamaTough .
 
وحسب شركة سيمانتك فإن القراصنة طلبوا مبلغ 50 ألف دولار أمريكي كفدية مقابل عدم نشر شيفرة مصدر برامج سيمانتك على شبكة الانترنت.غير أن YamaTough ، المفاوض باسم القراصنة، نفى طلب القراصنة لأي فدية مؤكدا  أن شركة سيمانتك هي التي عرضت هذا المبلغ على القراصنة كي لا ينشروا شيفرتها على الانترنت. و قام YamaToughبنشر محتوى الرسائل الالكترونية المتبادلة بينه و بين سام توماس من شركة سيمانتك على موقعPasteBin .
 
لكن ليل الثلاثاء – الأربعاء الماضي قامت مجموعةLords of Dharmaraja بوضع شيفرة المصدر على موقع pirate bay وذلك بعد انتهاء المهلة المحددة لدفع الفدية .
 
غير أن قضية القرصنة هذه أخذت بعدا أخر ، فشركة سيمانتك لم تؤكد حتى الآن أهمية الشيفرة المنشورة لكنها كشفت عن شخصية سام توماس بكونه ضابط أمن متخصص بالمفاوضات و ليس موظفا لدى سيمانتك وأنه هو الذي عرض مبلغ المال على القراصنة و أطال مدة المفاوضات معهم لأهداف عدة، من جهة لإتاحة الفرصة لشركة سيمانتك بتحضير التحديثات الضرورية لسد الثغرات الأمنية الممكن اكتشافها في برامجها و من جهة ثانية تمكين أجهزة الأمن من كشف القراصنة .
 
نفذ القراصنة تهديدهم ، معتبرين أنهم وصلوا لما يبغون إليه إي إحراج أكبر شركة متخصصة بأمن الشبكة و بأمن المعلومات وإجبارها على اقتراح مبلغ من المال لحماية أغلى ما لديها ألا وهي تلك الشيفرة المصدر التي تعتبر أثمن ما تملكه شركة معلوماتية إي الملكية الفكرية والحصرية و التجارية لمنتجاتها بالإضافة لأمن هذه المنتجات.
 
ورغم تخفيف شركة سيمانتك من أهمية الأمر باعتبار أن الشيفرة هي شيفرة برامج قديمة ، فإن الخبراء يخشون من وضع هذه الشيفرة بين أيدي قراصنة سيستغلون الهفوات البرمجية أو الثغرات الأمنية في تلك البرامج لاختراق الأجهزة التي تستخدمها.

هذا النوع من القرصنة مع طلب فدية ليس بجديد وقد تعرض له العديد من المستخدمين العاديين و الشركات، غير أن قضية اختراق سيرفر تابع للجيش و المخابرات الهندية و احتفاظ أجهزة المخابرات بشيفرة برامج معلوماتية حساسة، مغلقة و محمية بقانون الملكية الفكرية هو الغريب في هذه القضية .

لمزيد  من المعلومات عن البرامج التي نشرت شيفرتها المصدرية و التحديثات التي طرحتها شركة سيمانتك، يمكن مراجعة هذه الصفحة الخاصة

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم