سينما

"الفنان" :الفيلم الفرنسي الذي حصد "جوائز "الأوسكار" الأمريكية

3 دقائق

دخل الفيلم الفرنسي "الفنان"ـ "ذي ارتيست" ـ تاريخ الأوسكار في هوليوود بفوزه بخمس جوائز من بينها أفضل فيلم وأفضل ممثل لجان دوجاردان الذي أصبح أول فرنسي يفوز بهذه الجائزة.

إعلان
 
وهيب ابو واصل
 
لم يسبق لأي فيلم فرنسي أن حصد هذا العدد من الجوائز في حفل الأوسكار ، فقد تغلب فيلم "ذي ارتيست" للمخرج ميشال هازانافيسيوس، هذا الفيلم الصامت تقريبا والمصور بالأبيض والأسود والذي يكرم أصلا تاريخ هوليوود ، على ثمانية أفلام أخرى لكبار المخرجين العالميين من بينها “هوغو” لمارتن سكورسيزي و”ميدنايت أن باريس” لوودي آلن و ”وور هورس” لستيفن سبيلبرغ ، ليصبح بذلك أول فيلم روائي غير انغلو- ساكوسني يفوز بهذه الجائزة العريقة.
 
اما جان دوجاردان الذي فاز بجائزة أفضل ممثل ، فقال لدى تسلمه الجائزة لو أن شخصية الفيلم جورج فالنتان كانت تتكلم لقالت "يا الهي! شكرا! الأمر رائع! شكرا جزيلا".
 
طبعا لا نستطيع الحديث فقط عن الفيلم الفرنسي "ذي ارتيست" فقد   فازت أيضا ميريل ستريب بأوسكارها الثالث خلال مسيرتها الفنية على تأديتها شخصية مارغريت ثاتشر في فيلم "آيرون ليدي".
 
 وفاز فيلم "هوغو" وهو الأول بالأبعاد الثلاثية والموجه للأطفال لمارتن سكورسيزي, بخمس جوائز أوسكار في فئات تقنية هي أفضل ديكور وأفضل صوت وأفضل ميكساج وأفضل مؤثرات خاصة وأفضل تصوير.
 
وحازت اوكتافيا سبنسر عن دورها في فيلم "ذي هلب" أوسكار افضل ممثلة في دور ثانوي من دون أي مفاجأة بعدما حصدت كل الجوائز السينمائية خلال الموسم الحالي.
 
وفاز الممثل الكندي كريستوفر بلامر الذي كان الأوفر حظا للفوز, في سن الثانيةوالثمانين بجائزة أفضل ممثل في دور ثانوي لتأديته دور مثلي جنسي 
 وحاز وودي آلن جائزة أفضل سيناريو أصلي عن "ميدنايت إن باريس" وهو الأوسكار الرابع في مسيرته الفنية.
  
أما أوسكار أفضل فيلم أجنبي فكان من نصيب الإيراني "انفصال" الذي سبق أن حصد مجموعة كبيرة من الجوائز العالمية.وقال مخرج الفيلم اصغر فرهادي "انا فخور بإهداء الأوسكار إلى شعبي وهو شعب يحترم كل الثقافات والحضارات وينبذ الحقد والكراهية".
 
 وقدم الحفل الممثل والفكاهي المخضرم بيلي كريستال للمرة التاسعة.
 
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم