سوريا

الأسد يرحب بعمل الصليب الأحمر في سوريا طالما أنه يعمل بشكل "مستقل ومحايد"

إعداد : أ ف ب

التقى الرئيس الجديد للجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر مورر الثلاثاء الرئيس بشار الأسد في دمشق لبحث تزايد الاحتياجات الإنسانية في سوريا والتذكير بضرورة حماية المدنيين. ورحب الأسد بعمل المنظمة "طالما أنها تعمل بشكل مستقل ومحايد".

إعلان

بريطانيا وفرنسا تقران بصعوبة إقامة مناطق عازلة في سوريا

اكد الرئيس السوري بشار الاسد خلال لقائه رئيس اللجنة الدولية للصليب الاحمر الجديد بيتر مورر الثلاثاء انه يرحب بعمل هذه المنظمة في سوريا "طالما انها تعمل بشكل مستقل ومحايد".

ونقلت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) عن الاسد "ترحيب سوريا بالعمليات الانسانية التي تقوم بها اللجنة على الارض في سوريا طالما انها تعمل بشكل مستقل ومحايد".

من جهته، عبر مورر عن تقديره "للتعاون الذي تبديه الحكومة السورية" واشاد "بجسور الثقة التي تم بناؤها بين الطرفين"، بحسب الوكالة.

وقالت الوكالة ان اللقاء تناول علاقات التعاون بين اللجنة والحكومة السورية ووضع الاليات المناسبة لتعزيز هذا التعاون.

وكانت المتحدثة باسم اللجنة سيسيليا غوين صرح للوكالة ان مورر الذي وصل مساء امس الى دمشق في اول زيارة له بعد تعيينه خلفا لجاكوب كيلنبرغر في الاول من تموز/يوليو التقى صباح اليوم الرئيس السوري.

ويلتقي مورر خلال زيارته ايضا وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم ووزير الداخلية اللواء محمد ابراهيم الشعار ووزير الصحة سعد عبد السلام النايف ووزير الدولة للمصالحة الوطنية علي حيدر ورئيس لجنة الهلال الاحمر العربي السوري عبد الرحمن العطار.

واوضحت المتحدثة في دمشق رباب الرفاعي للوكالة ان اللجنة الدولية على تواصل دائم ومستمر مع مختلف اطراف المعارضة في الداخل والخارج الا ان رئيس اللجنة لا يعتزم الاجتماع مع اي طرف فيها "في هذه الزيارة على الاقل".

واكدت ان "زيارة المحرومين من الحرية" لا تزال تشكل "اولوية" بالنسبة للجنة الدولية.

واشارت رفاعي الى ان مورر "قد يقوم بزيارة ميدانية" بالاضافة الى لقاءه المسؤولين السوريين.

 

إعداد : أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن