تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تكنولوجيا

شركة آبل ولعبة الترويج للهاتف الذكي من الجيل الجديد "آي فون 5"

كالعادة، شركة «Apple» تمارس لعبة الترويج التجاري حتى النهاية، والإعلان عن الإصدار الجديد من هاتفها الذكي «iPhone 5»، لم يختلف عن ممارسات مرات سابقة، حيث ظل سر الجهاز الجديد محفوظا حتى اللحظة الأخيرة، رسميا على الأقل، ذلك إن التسريبات حول صفات الجهاز الجديد كانت كثيرة على الإنترنت.

إعلان
 
«iPhone 5» هو ببساطة الأسرع والأقل سماكة في أجهزة «iPhone»، كما أن قياس شاشته يبلغ أربع بوصات ومزود بتقنية الجيل الرابع من شبكات المحمول ووزنه أخف بنسبة عشرين في المائة من النسخة السابقة «iPhone 4 S»، وسيتم تسويقه بأسعار تبدأ من حوالي المائتي دولار في الولايات المتحدة، وأخيرا نقطة الضعف الرئيسية في «iPhone» هو عمر البطارية، حيث يمكن تشغيل الجهاز الجديد لمدة ثماني ساعات عند تصفح الإنترنت بسرعة الجيل الرابع.
 
هذا بالنسبة للمعلومات التقنية التي كانت دوما في الماضي النقطة الأساسية كلما أعلنت «Apple» عن منتج جديد. في كل مرة كانت الشركة تحمل تجديدا تقنيا هاما ومميزا، حتى الإعلان عن إصدارة «iPhone 4 S» حيث اقتصر التجديد على تحسين أداء الإصدارات السابقة، وiPhone 5 هو بدوره مجرد تحسين أداء للأجهزة السابقة من حيث السرعة ومساحة الشاشة وحجم الجهاز، ولكن لا نستطيع الحديث عن انقلاب تقني أو تجديد فني متميز.
 
الضجة الحقيقية والقصة الأهم تتعلق بعملية الترويج التجاري، ذلك إن «Apple» تطلق جهازها الجديد في ظروف دقيقة وصعبة للغاية. أولا، سوق الهواتف الذكية مشبع للغاية ومن «iPhone» نفسه ذلك إن الشركة باعت بالفعل حوالي مائتين وثلاثة وأربعين مليون «iPhone» منذ إطلاقه عام ألفين وسبعة. والأهم من ذلك أنه لم يعد الوحيد في السوق، ويواجه منافسا قويا للغاية يتمثل في «سامسونج» التي تحتل الصدارة من حيث مبيعات الهواتف الذكية، كما أن نظام التشغيل أندرويد الذي تنتجه غوغل، أصبح أكثر الأنظمة استخداما في الهواتف المحمولة في العالم. وبالتالي يرى المحللون الماليون أن «Apple» أصبحت في موقع المدافع عن مواقعها في السوق بعد أن كانت صاحبة المبادرة المتقدمة على منافسيها بمسافات كبيرة.
 
مركز الثقل هذه المرة كان عملية الترويج التجاري للشركة وأسهمها بفضل حملة إطلاق الإصدارة الجديدة من هاتفها الذكي، حملة بدأت قبل عدة أسابيع، وتجسد ذلك في ارتفاع سعر أسهم الشركة بنسبة خمسة عشر في المائة منذ حوالي ستة أسابيع محققا رقما قياسيا مع سعر السهم الذي أصبح يتجاوز ستمائة وستين دولارا. والمضاربون في البورصة مؤمنون أن الشركة ستنجح في بيع الملايين من أجهزة «iPhone 5» بصرف النظر عما يقدمه هذا الجهاز من تجديدات تقنية.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.