تخطي إلى المحتوى الرئيسي
لبنان

تفجير السفارة الإيرانية في بيروت : المستشار الثقافي الإيراني بين الضحايا

يوتيوب
2 دقائق

ارتفعت حصيلة ضحايا التفجيرين الذين استهدفا السفارة الإيرانية في بيروت صباح اليوم إلى 22 قتيلا على الأقل بينهم المستشار الثقافي في السفارة. وبحسب مصدر رسمي إن المستشار إبراهيم الأنصاري كان بصدد دخول السفارة عند وقوع التفجيرين وتوفي في مستشفى في بيروت متأثرا بجروحه.

إعلان

أندريه مهاوج

وزير الصحة اللبناني علي حسن الخليل أوضح أن الانفجاريين أديا أيضا إلى جرح 146 وان الحصيلة غير نهائية ويمكن أن ترتفع .

 
 وقد تضاربت المعلومات حول طبيعة الانفجار الذي قد يكون ناجما بحسب بعض المصادر الأمنية عن انفجار سيارة في حين تردد في بعض وسائل الإعلام أن السفارة تعرضت لإطلاق صاروخين في وقت متزامن مع قرب وصول السفير الإيراني غنضفر ركن أبادي الذي كان خارج بيروت .
 
وسائل الإعلام المحلية ومحطات التلفزة نقلت صورا  لسيارات مشتعلة وجثث متفحمة والسنة لهب في مبنى السفارة.ويحاول رجال الشرطة والإطفاء إخماد  الحرائق بينما يبدو الدمار واضحا في المنطقة.
بين القتلى موظفان في شركة كهرباء لبنان كانا يعملان في حفرة قريبة من مبنى السفارة الإيرانية التي تخضع لإجراءات أمنية استثنائية وتشارك عناص رمن حزب الله في تامين الحماية لها.
 
وكان الجيش اللبناني تولي مسؤولية الأمن في منطقة الضاحية الجنوبية معقل حزب الله بعد تعرضها لانفجار ضخم خلال الصيف الماضي أدى إلى مقتل أكثر من ستين شخصا كما تعرضت لإطلاق صاروخين .
 
ومنذ انخراط حزب الله في المعارك إلى جانب قوات النظام السوري هددت منظمات من الجهاديين والمعارضين لنظام بشار الأسد باستهداف الحزب في كل مكان .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.