تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحة

رشاقة: عقاقير ودعاية

يوتيوب

كشفت دراسة خاصة بالاستهلاك والتسوق أجرتها السلطات الصحية الفرنسية أن معظم الفيتامينات والأدوية المستخدمة لخفض الوزن لا تؤدي النتيجة المتوخاة. الدراسة أوضحت أن لا تأثير كبير لهذه الطريقة في تخفيف الوزن لأنها لا تحتوي على مركبات تعطي نتائج هائلة كما تروج لذالك الدعاية التي تطلقها الشركات المصنعة.

إعلان
 
هذه الدراسة الحديثة العهد نشرتها صحيفة Le Parisien لو باريزيان الفرنسية وأكدت على ضرورة تجنب هذا الكم الهائل من استخدام الأدوية والعقاقير والفيتامينات التي يتم تناولها والتي يعتقد أنها تساعد على الرشاقة الجسدية.
 
وتحظى الفيتامينات والأدوية المنحفة بإقبال واسع في العالم بخاصة في الولايات المتحدة الأمريكية نظرا للنظام الغذائي الغني بالدسم والسكريات الذي يؤدي غالبا إلى السمنة.
 
هذه الأدوية والفيتامينات المنحفة تشكل في فرنسا ما يربو عن 30 بالمائة من مبيعات الأدوية،  أي ما يعادل مليار يورو في السوق المحلية وأكثر من 600 مليون يورو في الصيدليات.
 
وأوضحت هذه الدراسة التي أجرتها وزارة الصحة الفرنسية أنه يوجد في السوق حوالي 400 صنف تجاري في فرنسا من هذه الأدوية والفيتامينات، تباع العلبة الواحدة منها تقريبا بمعدل 25 يورو و تحتوي على 20 حبة.
 
وينصح الأطباء مرضى القلب والمصابين بأعراض ارتفاع ضغط الدم بعدم تناول هذه الأدوية كما لا يصلح تناولها مع الأدوية الأخرى.
 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.