فرنسا, توتال

توتال تحترق بالغاز الليبي

ويكيبيديا

فتحت النيابة العامة في باريس في حزيران/يونيو الماضي تحقيقا قضائيا، يتناول تهم اختلاس مال عام أجنبي وإفشاء أسرار مهنية وتواطؤ، في وقائع اكتشفها القاضيان رينو فان رويمبيك وروجيه لو لوار، وذلك في إطار تحقيقهما في الشق المالي لقضية كراتشي التي تجمع شكوكا في تمويل غير شرعي للحملة الرئاسية لرئيس الوزراء اليميني الأسبق ادوار بالا دور عام ألفين واثنين واعتداء في باكستان.

إعلان

 

ويتناول هذا التحقيق الجديد جهود توتال لانتزاع حصة في سوق الغاز في ليبيا، حيث كان هذا المشروع الذي تم التفاوض عليه منذ العام ألفين وثمانية حقلا ليبيا مهما للغاز هو حوض غدامس بالقرب من الحدود مع الجزائر وتونس.
 
غير أن المفاوضات لم تؤد إلى نتيجة، لكن المجموعة الفرنسية العملاقة دفعت خلالها قرابة العشرة ملايين دولار إلى شركة نورث غلوبال اويل اند غاز كومباني التي تتخذ من ليشتنشتاين مقرا لها ويديرها تقي الدين،لحسب تقرير للإدارة الوطنية للتحقيقات الضريبية والمالية.
 
وأخيرا يسعى القاضيان إلى التحقق مما إذا كان جزء من هذا المبلغ استخدم عبر قنوات مالية معقدة، في مكافأة مسؤولين ليبيين في نهاية المطاف.
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم