المفاوضات الإسرائيلية - الفلسطينية

جون كيري يغادر المنطقة دون إقناع للفلسطينيين والإسرائيليين

مونت كارلو الدولية

يغادر وزير الخارجية الأمريكية جون كيري منطقة الشرق الأوسط دون ان يتم الاعلان عن احراز تقدم في المواقف الفلسطينية والاسرائيلية.

إعلان
 
بعد أربعة أيام من المحادثات مع الفلسطينيين والإسرائيليين وبعد زيارة للأردن والمملكة العربية السعودية ، يغادر المبعوث الأمريكي جون كيري المنطقة وسط تصريحات ايجابية مفادها أن خطة السلام هي متعادلة ومتوازنة للإسرائيليين والفلسطينيين وان الخطة تحظى بدعم من الرياض وعمان.
 
 
الدكتورالفلسطيني  ابراهيم ابراش يرى إن هدف الزيارات الأمريكية المتكررة هو لضمان استمرار عملية التسوية وبقاء المفاوضات تحت سيطرة واشنطن دون ان يتغير شيء على الواقع لكن كيري يرغب في عمل شيء ما ولهذا توجه الى عمان والرياض من أجل ان يتدخلا للضغط على الفلسطينيين.
 
الضغط على الرئيس محمود عباس للقبول باتفاق الإطار لا يعرف كيف ستقوم به الدول العربية خاصة وسط رفض كبير من طرف الفلسطينيين لخطة كيري التي اعتبرت خارطة طريق جديدة .
حسب التسريبات الاتفاق الإطار يتضمن تنازلات كبيرة فيما يتعلق بالقدس ومنطقة الأغوار وقضية اللاجئين الفلسطينيين المتعلقة بيهودية إسرائيل وكل هذا حسب الفلسطينيين يذهب لصالح تكريس السيطرة  الإسرائيلية على الأراضي الفلسطينية.
 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم