تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا - تغيير وزاري

من هو مانويل فالس رئيس الوزراء الفرنسي الجديد؟

الصورة من رويترز

بعد هزيمة الاشتراكيين في الانتخابات البلدية قرر الرئيس فرانسوا هولاند تغيير رئيس الوزراء حيث تم استبدال جون مارك أيرولت بوزير الداخلية مانويل فالس. فمن هو مانويل فالس؟ مسيرة هذا السياسي الاشتراكي الطموح .

إعلان

 

مانويل فالس هو أكثر وزير اشتراكي يفضله الفرنسيون ففي الوقت الذي كان أعضاء الحكومة السابقة وحتى الرئيس هولاند يعانون من نقص الشعبية  كان وزير الداخلية فالس يحصد التعاطف الجماهيري يسارا ويمينا  لدرجة أن رأى فيه البعض السياسي الأكثر شعبية في فرنسا.
 
هو ابن مهاجر كاتلوني اسباني أصبح فرنسيا في سن العشرين ورغم دراسته في جامعة تعتبر معقلا لليسار الراديكالي إلا انه اختار أن يكون اشتراكيا ديمقراطيا .اشتراكيته يشكك فيها بعض أصدقاء اليساريين فهم يصفونه برجل اليمين لدى الحزب الاشتراكي وقد شبهه البعض بنيكولا ساركوزي وزير الداخلية في عهد اليميني جاك شيراك.
 
تماما مثل ساركوزي، مانويل فالس اختار الاهتمام بأمن الفرنسيين وقرن هذا بالحديث عن الأجانب كما تحدث عن زيادة الضرائب وزيادة ساعات العمل وهذه  كلها مواضيع تهم الفرنسي المتوسط استغلها وزير الداخلية الاشتراكي ليصنع شعبيته التي أضاف عليها ظهورا ميدانيا وإعلاميا وتصريحات قوية كتلك التي أطلقها بخصوص تونس عندما دعا لمحاربة الإسلام الراديكالي في هذا البلد.
 
كيف يمكنك أن تكون اشتراكيا بسياسة يمينية؟ هذا هي المعادلة التي يبدو أن مانويل فالس تمكن من فرضها خلال سنوات واستطاع من خلالها كسب صداقة الرئيس فرانسوا هولاند ليمنحه رئاسة الوزراء .
مانويل فالس 51 عاما يمكن اختصار شخصيته بالعبارات التالية البراغماتية، العمل والديناميكية. هذا ما يريده فرانسوا هولاند بعد هزيمة الانتخابات البلدية  لكن يجب ألا ننسى أن إحدى خصال رئيس الحكومة الجديد مانويل فالس هو الطموح الكبير . وبما أن البعض يشبهه بساركوزي فنذكر أن الأخير بدأ وزيرا للداخلية في حكومة شيراك وانتهى به الأمر زعيما لليمين.
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.