علوم - فضاء

فيديو: إطلاق ناجح لقمر صناعي أوروبي جديد مخصص للبيئة

الصورة من يوتيوب

تم بنجاح يوم الخميس 3 نيسان-أبريل الجاري إطلاق قمر صناعي أوروبي جديد ووضعه في مداره بعد نصف ساعة من إطلاقه من قاعدة "كورو الفضائية" في مقاطعة غويانا الفرنسية بواسطة صاروخ الفضاء الروسي Soyouz.

إعلان

 قمر Sentinel-1A الصناعي هو الأول ضمن سلسلة من الأقمار المتخصصة في الشؤون العلمية والبيئية والتي تنوي وكالة الفضاء الأوروبية إرسالها إلى الفضاء تباعاً لتكون في خدمة مجموعة من البعثات المستقبلية المتعلقة برصد سطح البحر ومراقبة ذوبان الجليد وتسرب النفط بالإضافة إلى الانهيارات الأرضية.

يتميز Sentinel-1A بقدرته على رؤية سطح الأرض في النهار كما في الليل وكذلك في الأيام الغائمة. وقد تم تصميمه خصيصاً بغرض الاستجابة بسرعة للكوارث الطبيعية كالفيضانات أو الزلازل ولتوفير بيانات حديثة قدر الإمكان عن التغيرات المناخية.

سيستكمل المشروع بانضمام قمر Sentinel-1B إلى شقيقه Sentinel-1A، حيث سيوضع في مدار على مسافة 180 درجة من الأول، وسيتمكن الثنائي بذلك من رسم خريطة كاملة للأرض من الفضاء في غضون ستة أيام فقط.

أقمار صناعية أخرى من السلسلة ذاتها سيتم إطلاقها في السنوات القادمة لاستكمال شبكة الرصد الأوروبي، ومنها قمر Sentinel-2 الفضائي المخصص لرصد الأراضي والغطاء النباتي، في حين سيركز قمر Sentinel-3 على جمع بيانات عن البيئة البحرية (قياس الارتفاعات ودرجات الحرارة وغيرها). أما قمرا Sentinel-4 وSentinel-5، فإنهما سيهتمان بعد إطلاقهما بمسائل الأرصاد الجوية وعلم المناخ عن طريق قياس تكوين الغلاف الجوي.

ينضوي المشروع ضمن برنامج "كوبرنيكوس" الفضائي الأوروبي الذي سيوفر للاتحاد الأوروبي إمكانية الوصول المستمر والمستقل والموثوق به إلى أي بيانات متعلقة برصد كوكب الأرض.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن