أخبار العالم

هندي يحرق نفسه ويحرق زعيماً سياسياً معه أثناء برنامج تلفزيوني

الصورة من يوتيوب

تحول برنامج حواري تلفزيون هندي إلى مأساة الاثنين الماضي عندما قام أحد المشاهدين بإشعال النار في ملابسه والإسراع باحتضان زعيم سياسي ليحترق الاثنان وينقلا إلى المستشفى في حالة حرجة كما علمت وكالة "فرانس برس" الثلاثاء من الشرطة وشهود عيان.

إعلان
وكانت شبكة التلفزيون العامة تصور هذا البرنامج في حديقة ببلدة سلطان بور الواقعة في شمال البلاد الشرقي في إطار الانتخابات التشريعية التي تنظم حالياً في أكبر ديموقراطية في العالم.

وخرج دورغيش كومار سينغ فجأة من وسط جمهور من المشاهدين يقدر بـ150 شخصاً، وقام بسكب البنزين على نفسه ثم أشعل النار قبل أن يرتمي على "قمر الزمان فوجي" أحد الزعماء المحليين لحزب "باهوجان ساماج" (يمكن أن يترجم حرفياً بـ"حزب الشعب في الأغلبية"). الأمر الذي أدى إلى إصابة سينغ، الذي لم تعرف دوافعه حتى الآن، بحروق بنسبة 95% وفوجي بنسبة 75% حسب الشرطة.

وتنتهي الانتخابات التشريعية التي تجرى على أسابيع عدة في 16 أيار-مايو. ويعتبر الحزب القومي الهندوسي المعارض، "بهاراتيا جاناتا بارتي"، الأوفر حظاً أمام حزب المؤتمر، بزعامة سونيا غاندي والذي أصابه الضعف نتيجة عشر سنوات في الحكومة وقضايا فساد.

مونت كارلو + أ ف ب

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم