تخطي إلى المحتوى الرئيسي
العراق - انتخابات

يافطات الانتخابات العراقية مصدر رزق

رويترز

ما أن كادت مراكز الاقتراع تقف أبوابها أمام الناخبين العراقيين حتى اختفت هياكل الحديد التي ألصقت عليها صور المرشحين وأسماؤهم في مختلف أنحاء المدن العراقية وتحديدا في العاصمة بغداد.

إعلان

 

والسبب لا يعود لسرعة السلطات المحلية في نزع هذه الملصقات بل لوجود عشرات من الشبان وبعضهم مسلح، حول هياكل الحديد المذكورة فعمدوا إلى نزعها تمهيدا لبيعها شاكرين المرشحين والسلطات الحكومية على "كرمهم لأنهم أعطونا من دون مقابل ما يمكن أن نكسب منه بعض الأموال".

 

منافع متعددة

 

بعض الذين استولوا على هذه الأطر المصنوعة من الحديد الثقيل قال انه سيستخدمها من اجل بناء مراب لسيارته أو سقيفة لغرفة مهجورة.

وأمام عشرات السيارات والشاحنات المستخدمة لنقل هذه "الهدية الثمينة" وقف رجال الشرطة يتفرجون بذهول على عشرات الشبان وهم يزيلون بسرعة هائلة إطارات من الحديد مشابهة، يحملونها في سيارات، أو يحملونها على أكتافهم وينطلقون بها.

رئيس ورشة يشرف على مجموعة من الشبان قال "أغلب النواب لم يخسروا شيئا من جيوبهم، فهذه أموال الشعب التي استولوا عليها، وسيعوضونها طبعا في الفترة المقبلة، ويبقى لنا نحن الفقراء هذا الجزء اليسير منها".

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.