تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إيطاليا

عقدان من الارتباط بالمافيا: بيرلوسكوني مداناً من محكمة النقض العليا

الصورة من رويترز

بعد سنوات من الإشاعات والتكهنات وأطنان من الحبر المسال حول علاقة رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو بيرلوسكوني المفترضة مع شبكات من المافيا الإيطالية، حسمت محكمة النقض العليا في إيطاليا الجدل بإعلانها إدانة بيرلوسكوني كمتعاون مع المافيا لما يقارب عقدين من الزمن.

إعلان
الاستنتاج الذي توصلت إليه أعلى محاكم البلاد، وصاحبة الكلمة الأخيرة في القضايا ذات الطابع الخلافي الحساس، بخصوص الملياردير الشهير، والملقب باسم حركي هو "الدون تفلون"، يؤكد الكلام الكثير الذي كان يثار حوله كل مرة يعاد انتخابه رئيساً للوزراء أو يتهم بممارسة الجنس مع قاصرات أو يفتح ملف استثماراته الهائلة وإمبراطوريته الإعلامية بالغة التأثير التي أنشأت بسرعة مريبة بين سبعينات وثمانينات القرن الماضي.

وخلال جلسة المحكمة قال مدعي النيابة أوريليو جالاسو أن بيرلوسكوني "ارتبط لمدة 18 عاماً (بين 1974 و1992) باتفاق طوعي مع شبكة "كوزا نوسترا" الشهيرة للمافيا الصقلية رعاه عضو مجلس الشيوخ السابق وأحد المقربين منه مارتشيلو ديللوتري"، وهو ما أكد بالتالي قرار محكمة استئناف باليرمو في آذار 2013 التي حكمت على هذا الأخير بالسجن سبع سنوات بالتهمة ذاتها.

من جهته هاجم برلوسكوني، المعروف بعدائه الشديد للشيوعيين، القضاة واتهمهم بالانحياز ملمحاً إلى أن موقف المحكمة قريب من موقف اليسار الإيطالي، وقال في تصريح لوكالة أنسا للأنباء: "إن هذه الأحكام هي ما كان يحاول اليسار فعله معي منذ عام 1994"، في الوقت الذي صعّد فيه محامي ديللوتري مؤكداً أن موكله سيلجأ إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ للطعن على قرار محكمة النقض.

وكان أحد عناصر المافيا رفيعي المستوى ويدعى جيوفاني بروسكا قد أدلى بشهادة أمام قضاء باليرمو في عام 2010 قال فيها أن برلوسكوني قدم منحة قيمتها 600 مليون ليرة إيطالية سنوياً لـ"كوزا نوسترا" كانت "مرتبطة بأعماله التجارية في صقلية". وكان ديللوتري، الذي كان مديراً لإمبراطورية برلسكوني التلفزيونية Publitalia أصبح في وقت لاحق عضواً في مجلس الشيوخ عن حزب برلوسكوني "إيطاليا القوية".

الآن، وبعد إدانته، تحاول السلطات الإيطالية تسلم ديللوتري من لبنان حيث هرب الشهر الماضي، قبل أن تحكم ضده المحكمة العليا، حيث ألقى وكلاء الإنتربول القبض عليه في فندق خمس نجوم في بيروت وبحوزته 30،000 € نقداً. أما بيرلوسكوني، فسيفلت من العقاب لانعدام إمكانية محاكمته اليوم بالارتباط بالمافيا لسقوط التهمة بالتقادم ومدته 20 عاماً.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن