اليمن

الرئيس اليمني يتعهد بحرب مفتوحة مع القاعدة ويطلب من الجيش التأهب لجبهات جديدة

الصورة من رويترز

تعهد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادd بحرب مفتوحة مع عناصر تنظيم القاعدة، بعد أسبوعين من حملة عسكرية واسعة يشنها الجيش اليمني على معاقل مفترضة للجهاديين الإسلاميين في محافظات جنوب وشرق ووسط البلاد. وقال هادي، في اجتماع استثنائي طارئ للجنة الأمنية العليا"لم يعد بإمكاننا الانتظار في أماكننا حتى يأتي اليوم الذي يهجمون فيه علينا.

إعلان

اليمن ـ مراسل مونت كارلو الدولية ـ عدنان الصنوي

وتابع قائلا: العدوان وصل إلى العاصمة وبات يقلق يومياتها في دلالة على تنامي المخاوف من هجمات جديدة في العاصمة اليمنية التي أعلنت السلطات بالتزامن، أنها فككت وأحبطت أكثر من عشر خلايا وعمليات انتحارية تستهدف منشآت حكومية، وسفارات أجنبية يشارك في تنفيذها مقاتلون أجانب قدموا من سوريا.

وبعد يوم من هجوم مضاد شنه مقاتلو القاعدة على مواقع للجيش في محافظة شبوة، طلب الرئيس اليمني من القادة العسكريين والأمنيين في اجتماع اللجنة الأمنية العليا" الاستعداد لحملات تطهيرية في محافظات أبين، شبوة، مأرب،والبيضاء"...

 

وكانت وزارة الدفاع اليمنية، أعلنت عن مقتل أكثر من ثلاثين مسلحا من القاعدة، خلال تصدي قواتها لهجوم مباغت أمس الأربعاء في مدينة عزان، غير أن المسلحين ما يزالون يفرضون حصارا محكما على المدينة الإستراتيجية، على ما أفادت مصادر محلية.

وتقول السلطات إن ما لا يقل عن 160 من عناصر القاعدة ، قتلوا منذ 20 ابريل الماضي،عندما شنت طائرات أميركية دون طيار غارات ضخمة على معاقل الجماعات المسلحة في محافظات البيضاء وشبوة وابين، قبل أن تطلق الحكومة اليمنية حملتها العسكرية البرية المدعومة من الطيران الحربي ومقاتلي اللجان الشعبية المستمرة منذ 28 أبريل الماضي.

 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن