تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مصر ـ صحافة

رحيل سعد هجرس جندي الصحافة المخلص‏

يوتيوب
3 دقائق

توفى الكاتب الصحفي سعد هجرس، بمستشفى المعادي العسكري، السبت، عن عمر يناهز 68 عامًا، ‏بعد صراع مع مرض السرطان، وشيع جثمانه، يوم السبت، ومن المقرر أن يقام عزاؤه، الاثنين، ‏بمسجد عمر‎ ‎مكرم بميدان التحرير‎.‎

إعلان

ولد هجرس بالمنصورة محافظة الدقهلية وحصل على ليسانس الفلسفة من جامعة‎ ‎القاهرة واستكمل ‏بعدها الدراسات العليا بأطروحة عن الأنثروبولجيا السياسية،‎ ‎وهي دراسة العمل والتنظيم السياسيين ‏والبيانات والأحزاب السياسية وتأثيرها‎ ‎على الأحداث والصراع بين الأفراد والجماعات.‏

كانت المحطة الأولى لهجرس في عالم الصحافة هي جريدة " الجمهورية " والتي انتقل منها إلى ‏العديد من الصحف والمجلات‎. ‎

تولى‎ ‎هجرس العديد من المناصب ومنها عضو في الجامعة المصرية للاقتصاد السياسي،‎ ‎والإحصاء ‏والتشريع، وعضو في المجلس المصرى للشئون الخارجية، وعضو بالجمعية‎ ‎المصرية لحقوق ‏الإنسان، إلى أن وصل إلى مدير تحرير جريدة العالم اليوم، وهي‎ ‎المحطة الأخيرة له في عالم ‏الصحافة الذي أفنى عمره من أجله‎. ‎

قضية‎ ‎الصراع العربي الإسرائيلي كانت هي محور العديد من دراسات هجرس، حيث نشر‎ ‎العديد من ‏هذه الرؤى والأطروحات التي تناولت تشابك وتعاقد خيوط هذه القضية‎ ‎منذ عشرات السنين‎.‎

هجرس لم يكن كاتبا فحسب، بل أنه كانت له رؤاه‎ ‎الفلسفية أيضا وقد أصدر كتابا عن مدرسة ‏‏"فرانكفورت " الفلسفية والتي أوضح‎ ‎فيها عدة رؤى داخل هذه المدرسة‎.‎

شارك سعد هجرس في سلسلة الندوات التي نظمتها إذاعة مونت كارلو الدولية وقناة فرانس 24 ‏بمناسبة الذكرى الأولى لثورة 25 يناير في القاهرة، وكانت إذاعتنا تستضيفه في الكثير من الأحيان ‏لتوضيح الصورة وتقديم رؤى عميقة وواضحة وتحليلات لماحة وذكية لمستمعينا، وكنا نجد منه ‏دوما التعاون والترحيب والتواضع.‏

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.