تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أوكرانيا

من هو الرئيس الأوكراني الجديد؟

رويترز

أدى الرئيس الأوكراني المنتخب بترو بوروشنكو اليمن الدستورية واعدا شعبه بالتمسك ‏بالوحدة في إشارة إلى شرق البلاد الذي أعلن انفصاله. ‏

إعلان

اختيار الملياردير بترو بوروشنكو لرئاسة أوكرانيا في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ البلد ‏لم يأتِ عن عبث. فهو يجمع ما بين قدرةٍ اقتصادية هائلة باعتباره واحداً من أغنى عشرة ‏أشخاص في أوكرانيا وتجربة سياسية متعددة الوجوه إذ كان وزيراً للاقتصاد في حكومة ‏الرئيس يانوكوفيتش ووزيراً للخارجية ورئيساً للبنك المركزي.‏

‏ ثم تحول ليصبح من أهم دعائم حركة الاحتجاج في ساحة الميدان. لذا يُعوِّلُ عليه مواطنوه ‏لخلق ديناميكية اقتصادية في البلد الذي يعاني انكماشاً خطيراً. ولفتح حوارٍ سياسي مع قوى ‏المعارضة الداخلية وروسيا لإعادة بناء جسور الثقة بينهما وتأكيد وحدة أوكرانيا مع الحفاظ ‏على التوجه الأوروبي الذي عبّرت عنه انتفاضة ساحة الميدان.‏

مهمة صعبة تلك التي تنتظر الرئيس بوروشنكو لإخراج بلده من ربقة الهيمنة الروسية. لكنه ‏يبقى الحلقة الأضعف في موازين القوى الإقليمية والدولية مما يجعله بحاجةٍ لانتزاع حقوق ‏أوكرانيا وخاصةً في ما يخص جزيرة القرم والغاز من خلال تفاهم سياسي مع روسيا ‏والحصول على دعم أوروبي اقتصادي وسياسي فاعل يُخرج أوكرانيا من مرحلة ما بعد ‏السوفييتية ويُطبّع علاقاتها مع العالم.‏

 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.