تونس - إرهاب

تونس: مقتل 14 جندياً في هجوم على مركزين عسكريين في الشعانبي

أرشيف

أعلنت وزارة الدفاع التونسية أن "العملية الإرهابية التي استهدفت الجيش التونسي أمس أسفرت عن سقوط 14 قتيلاً و20جريحاً حسب حصيلة غير نهائية".

إعلان
 
وقال المتحدث باسم الوزارة إن "مجموعتين إرهابيتين هاجمتا أمس بشكل متزامن نقطتي مراقبة للجيش بجبل الشعانبي بمحافظة القصرين غرب تونس مستعملتين الأسلحة الرشاشة وقذائف الآر بي جي".
 
وبحسب شهود عيان من المنطقة، استقبل المستشفى المحلي عدداً من المصابين وشهد توافد مجموعة من كبار الضباط. وتجمع عدد من المواطنين أمام المستشفى رافعين شعارات تحيي الجيش التونسي وترفع من معنويات الجنود.
 
ولاقت هذه العملية ردود فعل منددة في الشارع التونسي ولدى الأحزاب والمنظمات التونسية، حيث دعت حركة النهضة إلى الخروج في "مسيرات حاشدة للتنديد بالإرهاب"، كما أصدرت "منظمة أرباب العمل" بياناً تدعو فيه التونسيين إلى "الالتفاف حول المؤسسة العسكرية".
 
وأعلن رئيس الجمهورية المنصف المرزوقي الحداد لمدة ثلاثة أيام، كما شكلت الحكومة خلية أزمة للتصرف في المعلومات الأمنية ومد الصحفيين بها بعد أن لوحظ يوم أمس بطء كبير في توفير المعلومات.
 
وأشارت مصادر إعلامية إلى أن "كتيبة عقبة بن نافع" التابعة لجماعة "أنصار الشريعة" تبنت هذه العملية في بيان على شبكة الإنترنيت.
 
وتشهد الجبال المحيطة بمدينة القصرين تزايد العمليات من هذا النوع في الفترة الأخيرة وتعتبر هذه العملية الثانية في غضون أسبوعين.
 
ثامر الزغلامي - مراسل "مونت كارلو الدولية" في تونس

 

 
 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم