فساد - فورمولا واحد

مالك حقوق الفورمولا واحد يدفع 100 مليون دولار حتى لا يدخل السجن

صورة لبيرني ايلييستون وزوجته الشابة البرازيلية فابيانا فلوزي في إحدى حلبات سباق الفورمولا واحد

أعلنت محكمة ميونيخ الألمانية أن محاكمة البريطاني بيرني ايكليستون، المالك للحقوق التجارية للفورمولا واحد، قد انتهت بعد اتفاق حصل بين المحكمة ورجل الأعمال البريطاني الذي قبل دفع مبلغ 100 مليون دولار، وهو رقم قياسي لم يسبق للقضاء الألماني أن حصل عليه.

إعلان
 
أعلنت محكمة ميونيخ اليوم عن انتهاء محاكمة البريطاني بيرني ايكليستون البالغ من العمر 83 عاما، والذي يحاكم منذ 24 ابريل/ نيسان الماضي بتهمة دفع رشوة إلى مسؤول سابق في المصرف البافاري " بايرن ال بي" يدعى غيرهارد غريبكوفسكي. وقد قبل بيرني ايكليستون بدفع مبلغ 100 مليون دولار للقضاء الألماني حتى لا يدخل السجن.
 
وتقول التحقيقات التي أجرتها المحكمة إن رجل الأعمال البريطاني، وصاحب الحقوق التجارية لسباقات الفورمولا واحد، قام بدفع ما قيمته 44  مليون دولار إلى غيرهارد غريبكوفسكي كرشوة حتى يساعد هذا الأخير، عن طريق المصرف، شركة ايكليستون من شراء حقوق بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد.
 
وكان القضاء الألماني قد لاحق غريبكوفسكي واتهمه بالفساد والتهرب من الضرائب بسبب عدم تصريحه لـ 44 مليون دولار التي حصل من بيرني ايكليستون. وحكم عليه بالسجن لمدة 8 أعوام ونصف. واعترف غربكوفسكي خلال محاكمته بأن المبلغ الذي حصل عليه كان رشوة قدمها له ايكليستون. غير أن  رجل الأعمال البريطاني ادعى أمام المحكمة أن الرشوة لم تحصل أبدا، بل إنه اضطر لدفع هذا المبلغ لأن غربكوفسكي هدده بان يفضحه أمام سلطات الضرائب البريطانية.

وبحسب مجلة "فوربس" الأمريكية، التي تهتم بأثرياء العالم، فأن ثروة بيرني ايكليستون تقدر بحوالي 4 مليارات من الدولارات، وأن دفع مبلغ 100 مليون دولار لا يعتبر ضربة قوية لمالك الحقوق التجارية للفورمولا واحد.  
 
وكان بيرني ايكليستون قد تزوج منذ عامين من محامية برازيلية تبلغ 37 عاما، بعد أن طلق زوجته الأولى الصربية الأصل سلافيكا التي حصلت على مليار دولار كتعويض للطلاق.   

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن