تخطي إلى المحتوى الرئيسي
العراق ـ فرنسا ـ لاجئون

وصول دفعة ثانية من العراقيين إلى فرنسا

رويترز
2 دقائق

استقبل وزير الخارجية الفرنسي لوران دفعة ثانية من اللاجئين العراقيين وصولا صباح السبت إلى مطار رواسي – شارل ديغول الباريسي .

إعلان

وزارة الخارجية الفرنسية استأجرت طائرة لنقل مساعدات إنسانية وغذائية إلى ابريل وعادت إلى باريس وعلى متنها خمس وعشرون عائلة ينتمي أفرادها إلى مختلف الأطياف العراقية .

 

هذه هي الدفعة الثانية من اللاجئين العراقيين الذين تستضيفهم فرنسا، بعدما كانت دفعة أولى من أربعين عراقيا قد وصلت إلى فرنسا في 21 أب/أغسطس الماضي.

 

الخارجية الفرنسية أوضحت أن اللاجئين سيقيمون عند أقرباء لهم أو عائلات أخرى مضيفة موزعة في كل أرجاء فرنسا هذا في حين يشتكي عراقيون من طالبي الهجرة وجمعيات إنسانية غير حكومية من صعوبة الحصول على تأشيرة إلى فرنسا ومن طول المدة اللازمة للحصول على هذه التأشيرات والتي كانت تصل في الماضي إلى أكثر من سنة .

 

جمعية مساعدة الأقليات في الشرق طالبت وزارة الخارجية الفرنسية تبسيط الإجراءات الإدارية وتسريعها لمسيحيي العراق الراغبين بالمجيء إلى فرنسا . وبحسب الجمعية فان عشرة ألاف مسيحي عراقي قدموا طلبات تأشيرة إلى القنصلية الفرنسية العامة في ابريل عاصمة إقليم كردستان العراقي

 

الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند كان أعلن عند زيارته العراق في 12 من الحالي "أن جسرا إنسانيا حقيقيا" سيقام مع العراق لمساعدة اللاجئين العراقيين الراغبين في مغادرة بلادهم. وأضاف "سنهتم بالحالات الأكثر معاناة من العائلات التي لها روابط مع فرنسا وتريد المجيء لبعض الوقت لتلجأ لدى أقربائها".

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.